“الأولمبي” المغربي يكتفي بتعادل مخيب أمام مالي – الصحيفة

"الأولمبي" المغربي يكتفي بتعادل مخيب أمام مالي

اكتفى المنتخب الوطني المغربي لفئة أقل من 23سنة، بتحقيق نتيجة التعادل أمام صيفه المالي، بنتيجة هدف لمثله، مساء اليوم السبت، على أرضية الملعب المبير لمدينة مراكش، لحساب مباراة ذهاب الدور الفاصل من تصفيات كأس أمم إفريقيا بمصر، المحطة المؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو سنة 2020.

وظهر "الأولمبي" المغربي بوجه شاحب، في أول مباراة بقيادة المدرب الفرنسي باتريس بوميل، حيث غاب التنظيم التكتيكي المحكم، كما تميز المردود العام بالتواضع، في ظل عدم الانسجام بين توليفة اللاعبين التي اعتمدها الطاقم التقني الوطني، مما جعل عناصر المنتخب المالي تكسب ثقة في النفس، حيث لدغت العناصر الوطنية بهدف خاطف، بعد استغلال ثغرة على مستوى العمق الدفاعي، ليدون اللاعب كوني الهدف الأول عند حدود الدقيقة 29، وهي النتيجة التي انتهى بها الشوط الأول من المباراة.

خلال الشوط الثاني، حاولت العناصر الوطنية، تدارك النتيجة، ليتأتى لها ذلك عن طريق يوسف النصيري، مهاجم ليغانيس الإسباني، الذي استغل المجهود الفردي والعرضية الرائعة لزميله محمد مورابيط، جناح فريق أولمبيك آسفي، ليعدل النتيجة برأسية مركزة.

نتيجة التعادل، ستعقد من مهام "الأولمبي" المغربي من أجل خطف بطاقة العبور نحو "كانU23" المقبلة في مصر، خلال دجنبر المقبل، وبالتالي اقتراب حلم "طوكيو2020" من التبخر، في انتظار حسم هوية المتأهل، خلال مباراة الإياب، الثلاثاء المقبل، بالعاصمة المالية باماكو.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .