"أساتذة التعاقد" يَعودون للإحتجاج مع بداية الدخول المدرسي

عاد أساتذة التعاقد للاحتجاج مرة أخرى في شوارع العاصمة المغربية الرباط، اليوم الأحد، بهدف الاستمرار في إعلان مطلبهم الأبرز المتعلق بإنهاء التعاقد ودمجهم في الوظيفة العمومية، وهو المطلب الذي أخرج الآلاف من أساتذة التعاقد للاحتجاج منذ شهور.

وتوافد المئات من أساتذة التعاقد صباح اليوم من مختلف مناطق المغرب على العاصمة الرباط، وذلك استجابة لطلب التنسيقية الوطنية لأساتذة التعاقد، التي نادت منذ أيام قليلة بالعودة إلى الشوارع للاحتجاج، بعد شهور من التوقف.

ويأتي هذا التصعيد من جانب أصحاب البذلات البيضاء بعدما كانوا قد عدلوا عن الاحتجاجات على إثر اتفاق بين التنسيقية ووزارة التعليم تعلق بصرف المستحقات المالية للأساتذة الذين تأخروا عن العودة إلى المدارس بسبب الاحتجاجات، وموافقة وزارة التعليم على عدم معاقبتهم بعقوبات الطرد.

كما تأتي هذه الاحتجاجات بعد أيام قليلة فقط من إعلان وزارة التعليم عن الاستعداد للدخول المدرسي الجديد في ظروف جيدة.

ويبدو أن هذا التصعيد سيفتح الباب من جديد للكثير من الجدل والأخذ والرد بين المحتجين ووزارة التعليم حول مطلب التعاقد، وهو ما سيكون له تأثير عكسي على الدخول المدرسي ودارسة التلاميذ المغاربة. 

الخميس 21:00
غيوم متناثرة
C
°
21.83
الجمعة
21.24
mostlycloudy
السبت
21.82
mostlycloudy
الأحد
22.19
mostlycloudy
الأثنين
22.86
mostlycloudy
الثلاثاء
22.59
mostlycloudy