أصغر لاعب في مجموعة المنتخب المغربي خلال "مونديال" قطر.. من يكون بلال الخنوس؟

 أصغر لاعب في مجموعة المنتخب المغربي خلال "مونديال" قطر.. من يكون بلال الخنوس؟
الصحيفة - عمر الشرايبي
الثلاثاء 15 نونبر 2022 - 13:05

في ثوب الرسمية رفقة فريق جينك، متصدر الدوري البلجيكي الممتاز، أطل علينا بلال الخنوس، نهاية الأسبوع المنصرم، مسجلا عودته إلى أندرلخت حيث بدأت قصة الشاب اليافع مع عالم المستديرة..بعد نهاية اللقاء، توجه الشاب إلى المطار من أجل ركوب الطائرة الخاصة المتوجهة صوب العاصمة القطرية الدوحة.

كتب فلوران ماليس، الصحافي البلجيكي في موقع "والفوت"، أنها "أفضل طريقة للاحتفال بالاستدعاء الدولي للمشاركة في كأس العالم، في سن الثامنة عشرة، أن تبدع على أرضية ميدان ناديك السابق؟ بلال الخنوس أثار الإعجاب في ملعب لوتو بارك".

في آخر ظهور له قبل "المونديال"، أظهر الخنوس مهاراته في "التحكم في الكرة، اللعب السريع بلمسة واحدة، التمريرات الحاسمة خلف ظهر المدافعين، العرضيات الطويلة..شاهدنا شيئا من لوكا مودريتش وكيفن دي بروين لدى اللاعب البلجكي-المغربي"، يضيف الصحافي المتتبع لمباريات "جوبيلير ليغ"، ولسان حاله يستشرف مستقبل الأيام، حين سيتقابل الخنوس مع نجمي منتخبي كرواتيا وبلجيكا، في أروقة ملعب البيت والثمامة..ولما لا في نفس أرضية الميدان!

لم يختر طريق زكرياء بقالي أو ياسين الغناسي، الثنائي الذي اختار منتخب بلجيكا عوض المغرب، إلا أن الخنوس وقع على عهدة الدولية بقميص "الأسود" وهو ما زال في سن الثامنة عشرة، وإن "ندمت بلجيكا على ضياع موهبة الخنوس بعد سنوات، فإن ذلك سيكون هو الأمر الطبيعي في هرمية تطور اللاعب"، يختتم ماليس مقاله.

من مواليد سنة 2004 ببلدة "سترومبيك-بيفر" بالمنطقة الفلامانية، بدأ الخنوس في مداعبة الكرة وهو في سن الرابعة، قبل أن ترصده الأعين التقنية لنادي أندرلخت، أحد المراجع في التكوين داخل كرة القدم البلجيكية.

قضى عشر سنوات كاملة داخل ناديه "الأم"، قبل أن تتأتى له فرصة تغيير الأجواء صوب نادي جينك، الأخير الذي وقع معه أول عقد احترافي في يوليوز 2020، ثم لعب أول مباراة له مع الفريق الأول، سنتين بعد ذلك، حتى أضحى اليوم من الركائز المهمة داخل الفريق، إذ شارك في أغلب مبارياته منذ انطلاقة الموسم.

حمل الخنوس قميص الفئات السنية لمنتخب بلجيكا، من U15 إلى U18، إلا أنه عبر عن رغبته في تمثيل منتخب الأجداد، حيث تلقى في مارس 2021، دعوة المشاركة رفقة المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، في نهائيات كأس أمم إفريقيا، التي كانت مقررة بالمغرب، قبل إلغائها بسبب تداعيات جائحة "كورونا".

صيف سنة 2021، شارك مع منتخب الشباب U20 في بطولة كأس العرب التي أقيمت بمصر، ثم التحق مؤخرا بالمنتخب "الأولمبي"، تحت قيادة الحسين عموتة، في إطار المواجهتين الإعداديتين أمام منتخب السنغال..بقية القصة الجميلة، دعوة من وليد الركراكي لخوض مباراة ودية للمنتخب الأول أمام مدغشقر في "المعمورة"..الخنوس نال ثقة الناخب الوطني حتى أضحى "مفاجئته" في قائمة ال26 التي أعلن عنها قبل أيام، من أجل خوض نهائيات كأس العالم.

قد لا يشارك الخنوس ضمن المجموعة الرسمية التي ستلعب أمام كرواتيا وبلجيكا وكندا..إلا أن الموهبة الشابة ستجعل من رحلة قطر صفحتها الأولى في جواز سفر كروي مغربي سيحمل معها تأشيرات أخرى في قادم السنوات.

السيد فوزي لقجع.. السُلطة المُطلقة مفسدة مُطلقة!

بتاريخ 3 مارس الماضي، كشف منسق ملف الترشيح المشترك لإسبانيا والبرتغال والمغرب لكأس العالم 2030 أنطونيو لارانغو أن لشبونة لن تستضيف المباراة النهائية للمونديال. وأثناء تقديم شعار البطولة وسفرائها، أكد ...