أمريكا تُجبر مواطنيها العالقين بالمغرب على الدفع.. والألمان يائسون

في الوقت الذي أعلنت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، في بلاغ، لها اليوم، أنه قد تم إقرار إنهاء الإجراء الخاص الذي تم وضعه في الأيام الأخيرة كجزء من عملية تسهيل عودة السياح الأجانب إلى بلدانهم، ظهر اليوم الأحد.

أحيث زشارت في بلاغ لها أن هذا الإجراء الخاص كان قد تم وضعه عقب القرار الذي اتخذته المملكة المغربية والذي يقضي بتعليق، حتى إشعار آخر، جميع رحلات الركاب الدولية من وإلى أراضيها.

لازالت العديد من البلدان العالمية، خاصة الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية، تعمل على محاولة إعادة كافة رعاياها العالقين في المغرب، بعدما أقدم الأخير على إغلاق جميع حدوده لمنع تفشي وباء فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وفي هذا السياق، فإن السفارة الأمريكية في المغرب، خلقت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما نشرت تغريدة على حسابها الرسمي بموقع تويتر، تُعلن فيه أن الحكومة الأمريكية تشترط على رعاياها العالقين في المغرب دفع مبلغ 1485 دولار لإعادتهم إلى ديارهم.

ووفق التغريدة، فإن الرعايا الأمريكيين العالقين بالمغرب، قبل ركوب الطائرة، كان عليهم التوقيع على وثيقة يلتزمون من خلالها على دفع ذلك المبلغ المذكور بعد عودتهم إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ولا يمكن السماح لهم بركوب الطائرة إذا لم يوقعوا على الوثيقة.

واعتبر عدد كبير من النشطاء في مختلف مناطق العالم، أن هذا التصرف من الحكومة الأمريكية، يُعتبر مثالا سيئا في التعامل مع رعاياها، خاصة أن بلدان عديدة قامت بتخصيص مبالغ مالية لإعادة رعاياها دون إجبارهم على الدفع مقابل إعادتهم.

وفي هذا السياق أيضا، فإن ألمانيا كانت قد أعلنت في وقت سابق أنها خصصت مبلغا ماليا هاما لإعادة كافة مواطنيها العالقين في بلدان العالم، ومن بينها المغرب، غير أن وضعية السياح الألمان العالقين في المغرب لم تكن تُبشر بخير وفق تصريحات الألمان لوسائل إعلام دولية.

وحسب هذه المصادر الدولية، فإن عدد كبير من السياح الألمان العالقين في المغرب بدأوا يدخلون في مرحلة يأس من احتمالية إعادتهم إلى أراضيهم من طرف سلطات بلدهم، حيث لم تستجب بعد للعديد من النداءات أطلقها ألمان عالقون في مطار مراكش، في الوقت الذي أعلن المغرب عن إنهاء جميع الرحلات التي كانت مبرمجة لإعادة السياح الأجانب في المغرب.

ووفق ذات المصدر، فإن أزيد من 5 آلاف سائح ألماني لازالوا إلى حدود الساعة عالقون في المغرب، وكشف عدد منهم أن السفارة الألمانية في المغرب لا تستجيب لهم، وأن عدد من الرحلات التي كانت مخصصة لهم تم إلغائها في الأيام الأخيرة، الأمر الذي جعل عدد منهم يدخلون في يأس شديد.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

مواضيع مشابهة

المغرب.. 68 حالة جديدة بفيروس "كورونا" و3 وفيات

أعلنت وزارة الصحية المغربية، أن هناك ارتفاع في عدد المصابين بفيروس "كورونا" حيث وصل العدد إلى 6

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 18:05

للحد من انتشار فيروس "كورونا".. رحاب: عفو ملكي مرتقب عن عدد من السجناء

قالت حنان رحاب، النائبة البرلمانية عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إنه من المرتقب صدور

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 17:59

ألمانيا: 16 ألف متعافي من فيروس كورونا

سجلت ألمانيا 61 ألف و913 إصابة بفيروس كورونا المستجد فيما بلغ عدد المتعافين من الفيروس 16 الف و

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 16:17

المغرب يُعيد الفرنسيين إلى ديارهم و"يتجاهل" رعاياه العالقين بإسبانيا

أقدمت السلطات المغربية، على فتح الحدود بشكل استثنائي، من أجل عودة المئات من السياح الفرنسيين ال

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 15:21

بلجيكا: 1700 مُتعافي من كورونا غادورا المستشفيات

أعلنت السلطات الصحية البلجيكية، اليوم الثلاثاء، أن البلاد أحصت 876 حالة إصابة جديدة بفيروس كورو

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 14:05

قنصلية المغرب بميلانو توضح إجراءاتها لفائدة الجالية

ذكرت القنصلية العامة للمملكة المغربية بميلانو أنه ، في ظل الأزمة والأوضاع الاستثنائية الحالية ب

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 13:25

عدد المتعافين من كورونا بإسبانيا يفوق 19 ألف

ارتفع عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في إسبانيا إلى 94 ألف و 417 حالة إصابة بز

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 12:05

حصيلة وفيات "كورونا" في الولايات المتّحدة تتخطّى ثلاثة آلاف

تخطّى عدد الوفيّات الناجمة عن وباء كوفيد-19 في الولايات المتحدة مساء الإثنين ثلاثة آلاف، بينما

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 11:40

المغرب.. 18 حالة جديدة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 18 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد حتى الساعة الثامنة

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 10:52

وسط جائحة "كوفيد-19" التي أصابت العالم.. هذه الدول تسجل "صفر حالة"

في أوج الجائحة العالمية، تشترك دول مثل بوتسوانا وتركمانستان وكوريا الشمالية، رغم الفوارق الكبير

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 9:00