إدارة الرجاء تراسل الـ CAF لإعادة مباراة تونغيث وتحمل مسؤولية الإقصاء للحكم الجزائري

 إدارة الرجاء تراسل الـ CAF لإعادة مباراة تونغيث وتحمل مسؤولية الإقصاء للحكم الجزائري
الصحيفة - عمر الشرايبي
الخميس 7 يناير 2021 - 13:55

راسلت إدارة نادي الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، اليوم الخميس، السكرتارية العامة للكونفدرالية الإفريقية "كاف"، من أجل طلب إعادة المباراة التي جمعت الفريق "لأخضر" بضيفه "اف سي تونغيث" السنغالي، الثلاثاء المنصرم، لحساب إياب الدور التمهيدي الثاني لمسابقة دوري أبطال إفريقيا.

واتهم مسؤولو الفريق المغربي، حكم المباراة، الجزائري لحلو بن إبراهيم، بتحميله مسؤولية التشبث بإقامتها رغم الظروف المناخية التي أحاطت بالمواجهة، مما انعكس على أرضية ملعب محمد الخامس، التي أصبحت غير صالحة للممارسة، وهو ما ساهم أيضا في إقصاء الرجاء مبكرا من المسابقة القارية.

وعلمت الصحيفة، نقلا عن مصادر مطلعة، أن إدارة الرجاء قررت اتخاذ هذه الخطوة التصعيدية، بعد أن لجأت إلى مراقب مباراة الفريق أمام "تونغيث"، من أجل تنبيهه إلى حالة أرضية الميدان وتأثرها بالتساقطات المطرية، إلا أن السلطة التقديرية للحكم الرئيسي اعتبرت أن الظروف مواتية من أجل إجراء اللقاء في موعده، علما أن الأخير هو الموكول له اتخاذ قرار توقيف المباراة أو تأجيلها.

وتنتظر إدارة الرجاء فتح تحقيق من قبل ال"كاف" حول الحيثيات التي دفعت إلى اتخاذ قرار لعب المباراة، رغم أن كل المعطيات كانت تصب إلى وجود ظرف القوة القاهرة، الذي يسمح بتأجيلها إلى وقت لاحق، لاسيما وأن الفريق المغربي سيتأثر من الجانب الرياضي، من جهة، والجانب المادي، من جهة أخرى، عقب عدم بلوغه دور مجموعات مسابقة دوري الأبطال.

في سياق مرتبط، وجهت إدارة الرجاء أصابع الاتهام، إلى شركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات "كازا إيفنت"، باعتبارها الشركة المكلفة بتدبير مركب محمد الخامس، معتبرة إياها طرفا يتحمل مسؤولية إقصاء ممثل الكرة المغربية من محطة الدور التمهيدي الثاني، وذلك بعد الوضعية الكارثية التي ظهرت بها أرضية الملعب، رغم الميزانية الضخمة التي صرفت لتأهيل وصيانة كل مرافق هذا الصرح الرياضي.

معلوم أن فريق الرجاء الرياضي، أقصي على يد بطل الدوري السنغالي، بعد الاحتكام إلى ضربات الجزاء، علما أن مبارتي الذهاب والإياب انتهت بالتعادل السلبي 0-0، لينتقل "الأخضر" إلى خوض منافسات كأس الكونفدرالية، عبر محطة دور ال32مكرر، في انتظار سحب قرعة هذا الدور، غدا الجمعة.

كي لا نصبح فريسة للأوروبيين!

صَوّتَ البرلمان الأوروبي، على قرار غير مسبوق، يخص وضعية حقوق الإنسان، وحرية الصحافة في المغرب، بواقع 356 عضوا أيدوا قرار إدانة الرباط، بينما رفضه 32 برلمانيا، في حين غاب عن ...

استطلاع رأي

ما هي الدولة التي قد تدخل في حرب عسكرية ضد المغرب بسبب خلافها السياسي والتاريخي مع المملكة؟

Loading...