مندوبية السجون تنفي اتصال إعمرشان برفيقي

 نفت إدارة السجن المحلي سلا 2 ما نشره عبد الوهاب رفيقي، من أنه تلقى اتصالا من مرتضى إعمرشان، ليلة عيد الأضحى.

وأكدت إدارة السجن، في بلاغ لها، نفيها بـ"ما تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإخبارية بخصوص اتصال مزعوم من النزيل عمر إعمرشان، بأشخاص من غير أفراد عائلته المسموح له قانونا الاتصال بهم".

وأوضحت إدارة المؤسسة السجنية في بلاغها، اليوم الثلاثاء، أن "ما تم الترويج له من كلام منسوب للنزيل المذكور على مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية لا أساس له من الصحة، حيث إن الجهة الوحيدة التي قام بالاتصال بها هي عائلته كما ينص على ذلك القانون".

وأضاف المصدر ذاته أنه بعد علم النزيل عمر إعمرشان، بالتصريحات المنسوبة إليه عن طريق عائلته، أكد في رسالة إلى إدارة المؤسسة السجنية أن "هذا الأمر لا أساس له من الصحة"، مضيفا أنه "يرفض بشكل قاطع محاولة استغلال اسمه من طرف بعض الجهات التي تسعى إلى الظهور الإعلامي عن طريق استغلال قضيته".

وعبرت إدارة السجن المحلي سلا 2 في هذا الصدد عن استنكارها لـ "ما يقوم به بعض الأشخاص من ترويج للمغالطات على مواقع التواصل الاجتماعي خدمة لأغراضهم الشخصية".

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .