إسبانيا تُعلن عودة "موسم الهجرة السرية" من سواحل المغرب بعد تراجع كورونا

 إسبانيا تُعلن عودة "موسم الهجرة السرية" من سواحل المغرب بعد تراجع كورونا
الصحيفة – بديع الحمداني
الثلاثاء 30 يونيو 2020 - 16:49

قالت وكالة الأنباء الإسبانية غير الرسمية "أوروبا بريس"، نقلا عن مصادر حكومية، أن سواحل إسبانيا استقبلت أمس الإثنين حوالي 100 مهاجر سري، ليرفعوا عدد الواصلين للسواحل الإسبانية خلال 72 ساعة إلى ما يقرب عن 200 مهاجر، جلهم قدموا من السواحل المغربية.

وحسب ذات المصدر، فإن جزر البليار الإسبانية الواقعة بين شمال المغرب والجزائر، هي التي استقبلت أكبر عدد من المهاجرين السريين أمس الإثنين ويومي السبت والأحد، ويُنتظر أن تحل بهذه السواحل في الأيام المقبلة على الأقل قاربا آخر.

وتُعتبر هذه الأرقام مرتفعة جدا لم تسجلها سواحل إسبانيا خلال الأشهر الثلاثة الماضية، في ذروة تفشي فيروس كورونا المستجد، وبالتالي فإن يوم أمس الإثنين يُعتبر بمثابة إعلان عن عودة الهجرة السرية بين الضفتين المغربية والإسبانية.

وكان لظهور فيروس كورونا المستجد، في إسبانيا والمغرب، وإغلاق الحدود بين البلدين، وحالة الطوارئ الصحية، قد ألقت بتأثير كبير على ظاهرة الهجرة السرية، حيث تراجعت بشكل قياسي غير مسبوق، ولم يتم تسجيل سوى أرقام بسيطة فيما يخص عدد المهاجرين الذين هاجروا سرا إلى اسبانيا في هذه الفترة خلال ذروة تفشي كورونا.

ويرى متتبعون لظاهرة الهجرة السرية بين المغرب وإسبانيا، أن تخفيف حالة الطوارئ الصحية في إسبانيا وكذلك المغرب، وتراجع حدة فيروس كورنا في كلا البلدين، سيؤدي لامحالة لعودة نشاط الهجرة السرية، ونشاط شبكات تهريب البشر بين البلدين.

وقد بدأت بوادر هذه العودة من حوالي أسبوعين، حيث تمكنت البحرية المغربية بحر الأسبوع الماضي، من إحباط محاولتين لهجرة العشرات من المهاجرين السريين المنحدرين من دول جنوب صحراء إفريقيا، بالسواحل المتوسطية لشمال المغرب.

ويُتوقع أن تعيش البحريتين المغربية والإسبانية، خلال فصل الصيف الجاري، صيفا ساخنا في مواجهة ظاهرة الهجرة السرية، نظرا لاحتمالية شبكات تهريب البشر أنشطتها بشكل أكبر وأكثر كثافة عن السابق، بسبب التوقف الذي دام أكثر من 3 أشهر.

تعليقات
جاري تحميل التعليقات

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...