إعلام إسرائيلي: نتنياهو يُرتب لزيارة الملك محمد السادس لاستقطاب اليهود المغاربة لحملته الانتخابية

 إعلام إسرائيلي: نتنياهو يُرتب لزيارة الملك محمد السادس لاستقطاب اليهود المغاربة لحملته الانتخابية
الصحيفة – محمد سعيد أرباط
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 15:47

لازال الإعلام الإسرائيلي يتحدث عن زيارة محتملة للملك المغربي محمد السادس إلى إسرائيل في الفترة المقبلة، وهي الزيارة التي قالت الصحافة الإسرائيلية أن الملك يشترط فيها إدارجها ضمن زيارة أخرى إلى رام الله للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ووفق ما أوردته صحيفة "ذا جيروزاليم بوست" الإسرائيلية نقلا عن صحيفة إسرائيلية أخرى تُدعى "يديعوت أحرونوت"، فإن إدارة بنيامين نتنياهو، تُجري حاليا ترتيبات مع ممثلين عن الديوان الملكي المغربي، من أجل استقبال الملك محمد السادس في إسرائيل في المستقبل القريب.

وحسب ذات المصدر، فإن إدارة بنيامين نتنياهو تأمل في أن يقبل الملك محمد السادس القدوم إلى إسرائيل في زيارة تاريخية، قبل مارس المقبل، بهدف تحقيق انتصار معنوي لصالح حزب الليكود الذي يمثله نتنياهو، على أمل أن يكون ذلك دافعا لاستقطاب أصوات اليهود المغاربة الذي يُشكلون قوة كبيرة في إسرائيل من حيث عدد الأصوات.

ويرجع سبب هذه الآمال، وفق ذات المصادر، إلى كون أن الانتخابات العامة في إسرائيل مقررة في مارس المقبل، وبالتالي في حالة إذا وافق الملك محمد السادس على زيارة إسرائيل ولقاء نتنياهو، فإن ذلك سيكون انتصارا مهما لحزب الليكود الذي يسعى لضمان أصوات اليهود المقيمين في إسرائيل ممن تعود أصولهم إلى المغرب قبل الهجرة إلى إسرائيل.

ونقلا عن مصدر مسؤول في الحكومة الإسرائيلية في تصريح ليديعوت أحرونوت، فإنه لا توجد ضمانات على إمكانية أن تتحقق خطط نتنياهو، حيث أن الملك محمد السادس ربما واع بالأهداف التي يطمح لها حزب الليكود وبالتالي قد يرفض أو يؤجل الزيارة إلى ما بعد شهر مارس، لكنه أضاف في تصريح "لكن ما يدري قد يفاجئنا الملك بزيارة قبل مارس".

وفي حالة إذا وافق الملك محمد السادس بزيارة إسرائيل، فإن ذلك سيكون حدثا تاريخيا كبيرا في الشرق الأوسط، خاصة في العلاقات الإسرائيلية مع البلدان العربية، نظرا لأهمية ووزن الزيارة للملك المغربي الذي يُعتبر رئيسا للجنة القدس.

ويرى عدد من المتتبعين، أن زيارة الملك المغربي، محمد السادس، قد تتخذ طابعا استثنائيا، بالنظر إلى الجالية المغربية اليهودية الكبيرة المقيمة في إسرائيل، والتي لازالت تحتفظ بروابطها الثقافية مع المغرب، وهو ما يُمكن أن يجعل زيارة الملك المغرب إلى إسرائيل حدثا استثنائيا ضخما هناك.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن عدد من وسائل الإعلام الإسرائيلية، أشارت إلى أن الملك محمد السادس يشترط أن تكون الزيارة متضمنة لقاء مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن، من أجل التأكيد على دعم المغرب الثابت للفلسطينيين والقضية الفلسطينية، وحق الشعب الفلسطيني في بناء دولته المستقلة.

كي لا نصبح فريسة للأوروبيين!

صَوّتَ البرلمان الأوروبي، على قرار غير مسبوق، يخص وضعية حقوق الإنسان، وحرية الصحافة في المغرب، بواقع 356 عضوا أيدوا قرار إدانة الرباط، بينما رفضه 32 برلمانيا، في حين غاب عن ...

استطلاع رأي

ما هي الدولة التي قد تدخل في حرب عسكرية ضد المغرب بسبب خلافها السياسي والتاريخي مع المملكة؟

Loading...