إيطاليا تُقرب المواجهة أكثر بين روسيا والجزائر حول إمدادات الغاز الطبيعي

 إيطاليا تُقرب المواجهة أكثر بين روسيا والجزائر حول إمدادات الغاز الطبيعي
الصحيفة – محمد سعيد أرباط
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 - 9:00

أعلنت إيطاليا عن الرفع من اعتمادها على الغاز المستورد من الجزائر، خاصة بعد توقيع اتفاقية مع الجزائر في الشهور الأخيرة للرفع من الإمدادات، وقد زادت الحاجة الإيطالية للغاز في الأيام الماضية بعد حدوث عطل في أنبوب نورد ستريم وارتفاع المخاوف من انقطاع كامل للغاز المستورد من روسيا.

وتتحسب إيطاليا إلى حدوث تراجع كبير في إمدادات الغاز من روسيا في الفترة المقبلة، وبالتالي قررت الاعتماد أكثر على الجزائر، وقد كشفت تقارير إعلامية إيطالية أن الحكومة قررت تخصيص سفينة عسكرية بحرية لمراقبة الأنبوب الغاز القادم من الجزائر إلى صيقلية لتفادي أي انقطاع أو عطل.

وبتوجه إيطاليا نحو الاعتماد على الجزائر بشكل كبير للحصول على امدادات الغاز التي تحتاجها، مقابل التوقف عن الاعتماد على روسيا، يفرض هذا الوضع واقعا جديدا في العلاقات الجزائرية الروسية، خاصة أن موسكو تسعى إلى المزيد من الضغط على أوروبا بورقة الغاز.

وبالرغم من أن العلاقات الجزائرية الروسية كانت على الدوام علاقات جيدة بسبب الاعتماد الجزائري الكبير على روسيا في اقتناء الأسلحة، إضافة إلى العلاقات التاريخية التي تعود إلى الحقبة السوفياتية حيث كانت الجزائر ضمن التحالف الشرقي بقيادة موسكو، إلا أن الوضع الجديد الحاصل على الرقعة الدولية، يجعل من البلدين في مواجهتين مضادتين.

وتوجه بلدان أوروبية عديدة، كفرنسا وعلى رأسهم إيطاليا، إلى الرفع من إمدادات الغاز من الجزائر وتعويضها بروسيا، يجعل الجزائر في موقف المنقذ لأوروبا أمام الضغط الروسي بورقة الغاز، وهو الأمر الذي قد يكون له تبعات عكسية على العلاقات الثنائية بين الجزائر وموسكو.

ويُرتقب أن تظهر تأثيرات التطورات الأخيرة على الغاز في أوروبا على العلاقات الجزائرية الروسية خلال الأسابيع والشهور المقبلة، تزامنا مع حلول فصل الشتاء وارتفاع الطلب أكثر على الغاز واستهلاكه داخل البلدان الأوروبية.

وفي هذا السياق، تجدر الإشارة إلى أن الجزائر، أعلنت مؤخرا عن مساعيها للرفع من إنتاج الغاز من أجل تلبية الحاجيات الدولية للبلدان التي ترغب في اقتناء الغاز، خاصة البلدان الأوروبية، وقد وقعت عدد من الاتفاقيات مع شركات أجنبية من أجل توسيع أعمال التنقيب واستخراج الغاز.

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...