استقالة الزيات من رئاسة الرجاء تفتح الباب أمام ثلاث سيناريوهات للجمع العام المقبل

 استقالة الزيات من رئاسة الرجاء تفتح الباب أمام ثلاث سيناريوهات للجمع العام المقبل
الصحيفة - عمر الشرايبي
الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 14:19

قرر جواد الزيات، الأحد، خلال اجتماعه مع أعضاء المكتب المديري لنادي الرجاء الرياضي، الاستقالة من منصبه رئيسا للنادي والدعوة إلى جمع عام استثنائي، في الثالث من دجنبر المقبل، من أجل انتخاب رئيس جديد، مما فتح الباب أمام التكهنات حول "السيناريوهات" المرتقبة للموعد المرتقب.

السيناريو الأول.. عدول الزيات عن الاستقالة خلال الجمع العام

يظل أمر استقالة جواد الزيات من رئاسة الرجاء، معلقا بنتيجة تصويت منخرطي النادي خلال الجمع العام المقبل، حيث يبقى الأخير "سيد نفسه" وإمكانية استمراره لولاية جديدة واردة جدا، في ظل الوضع القائم وضبابية المشهد بخصوص خليفته على كرسي قيادة السفينة الخصراء.

وعلمت "الصحيفة" من مقربين داخل البيت "الرجاوي" أن جواد الزيات الذي تم تقديمه مرشحا لخلافة سعيد حسبان، بتدخل من حكماء النادي (لجنة الرؤساء السابقين)، بقيادة امحمد أوزال، قد  يتم تزكيته مجددا من قبل "عرابه" الأخير الذي لم يثوانى في توجيهه خلال السنتين الأخيرتين التي قضاها في مهامه رئيسا للنادي، خاصة وأن ورقة "الفيتو" ترفض عودة الرئيسين السابقين سعيد حسبان أو محمد بودريقة.

جواد الزيات، الذي توج بثلاث ألقاب مع الرجاء، في الموسمين الأخيرين، رغم الأزمة المالية الخانقة التي واجهت إدارته، قد تشفع له المكتسبات المحققة من أجل استنجاد آخر بخدماته، وذلك في جو تسوده الشفافية والديمقراطية، رغم الرغبة الاستباقية في مغادرة الكرسي، إلا أن كلمة "برلمان" النادي قد تقلب المعطيات مجددا.

السيناريو الثاني.. عرف اللجنة المؤقتة!

في حالة لم يكن هنالك أي مرشح، وهو أمر وارد جدا، نظرا للظرفية التي جاءت فيها استقالة الزيات وضيق الوقت الفاصل مع موعد الجمع العام المقبل، الذي حدد له تاريخ 3 دجنبر، سيكون انتخاب لجنة مؤقتة تسير النادي إلى غاية نهاية الموسم خيارا مطروحا أمام أسرة الرجاء لاختيار قائدها.

خلال العشرين سنة الأخيرة، شاءت الأعراف "الرجاوية" أن يتم اللجوء إلى إسناد المهام للجنة مؤقتة، حلا توافقيا لتجاوز مطبات مرحلة ما، كما كان الأمر مع عبد الله غلام سنة 2007 حينما أتى لإنقاد النادي بعد مرحلة الصويري، وحينها كان جواد الزيات يشغل مهام نائب الرئيس، ومع محمد أوزال سنة 2018 بعد مرحلة سعيد حسبان، قبل تسليم المشعل للرئيس الحالي المستقيل.

السيناريو الثالث.. ظهور مرشحين لخلافة الزيات

في حال تشبث الزيات بقرار استقالته وظهر مرشحون لخلافته، يبدو أن السيناريو الثالث الأقرب هو تفعيل المسطرة القانونية المعتمدة، من خلال المصادقة على التقريرين المالي والأدبي، ثم قبول استقالة الزيات وأعضاء مكتبه المديري، تلاوة أسماء المرشحين وبرامجهم الانتخابية، حيث يتعين على كل مترشح تلاوة برنامجه الانتخابي أمام المنخرطين ثم المرور للاقتراع.

من أصل 270 منخرط داخل "برلمان" النادي تبقى احتمالات ظهور بعض الأسماء واردة، خلال الأسبوعين القادمين، من أجل التعبير عن نيتها التقدم لسباق رئاسة النادي، حيث بدأت، منذ ليلة الأمس، التحركات داخل الكواليس من أجل تحضير"بروفايل" مناسب للمرحلة المقبلة، خاصة وأن النادي يحتاج إلى رئيس بحمولة مادية، يتمكن من تلبية مطالب المناصرين وإخراج الفريق من خندق الأزمة التي عصفت به منذ سنوات.

كي لا نصبح فريسة للأوروبيين!

صَوّتَ البرلمان الأوروبي، على قرار غير مسبوق، يخص وضعية حقوق الإنسان، وحرية الصحافة في المغرب، بواقع 356 عضوا أيدوا قرار إدانة الرباط، بينما رفضه 32 برلمانيا، في حين غاب عن ...

استطلاع رأي

ما هي الدولة التي قد تدخل في حرب عسكرية ضد المغرب بسبب خلافها السياسي والتاريخي مع المملكة؟

Loading...