اعتقال حمد الله ومنعه من السفر بعد شتمه موظفة بمطار "الملك خالد" في الرياض

 أفادت مصادر صحيفة سعودية، مساء اليوم الخميس، أن قسم شرطة مطار "الملك خالد" الدولي في العاصمة الرياض، أنهى مراحل التحقيق في قضية الدولي المغربي عبدالرزاق حمد الله، مهاجم فريق النصر السعودي، وموظفة الأمن في تفتيش المطار، تمهيداً لاحالة القضية على النيابة العامة، الأحد المقبل، بعد أخذ أقوال الطرفين.

ووفقا لذات المصادر، فإن حمد الله اعتدى لفظياً على الموظفة السالفة الذكر، التي تحمل رتبة رقيب، بعد أن مرت زوجته تحت جهاز التفتيش الآلي، وهو ما استفز زوجها كون الزوجة حامل، فيما ادعت الموظفة في أقوالها أمام الشرطة، إن النجم المغربي وجه كلمات نابية تجاهها وأنه تجاوز الاحترام، كما أنه دخل لمناطق التفتيش الخاصة بالنساء، فيما نفى اللاعب ذلك.

ووفقا للمصادر ذاتها، فبعد أن تمت مراجعة "كاميرات" المنطقة ذاتها، رفع تقرير متكامل، حيث أن حمد الله غادر قسم شرطة المطار في الثانية والنصف، من ظهر الخميس، متوجها إلى منزله في الرياض، بعد أن رفضت الموظفة التنازل عن القضية، وبالتالي منعه من السفر، فيما كانت الحادثة عند الساعة الثالثة فجراً.

جدير بالذكر أن شخصيات في إدارة النصر السعودي، تدخلت من أجل تسوية المشكل، حيث تجري اتصالات مكثفة مع أسرة الموظفة الأمنية، رغبة في اقناعها بالتنازل عن القضية، في الوقت الذي رفضت الأخيرة مبلغ 100 ألف ريال سعودي من إداري داخل النادي، من أجل التنازل عن قضية اعتداء اللاعب، حسب ما ذكره الحساب الرسمي لـ"أخبار السعودية" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .