اقتحام وتكسير مكتب MBC السعودية في بغداد

 اقتحم محتجون عراقيون، الإثنين، مقر فضائية MBC السعودية في العاصمة بغداد، احتجاجا على الإساءة إلى القيادي الشيعي الراحل أبو مهدي المهندس، حسب ما تداولته وكالات الأنباء الدولية.

واحتشد العشرات من المحتجين أمام مقر الفضائية السعودية، وسط العاصمة بغداد، قبل اقتحامها وتكسير محتويات مكتبها.

وكان المحتجون قد انتقدوا القناة السعودية، بسبب ما وصفوه بـ"الإساءة" للقيادي السابق في "الحشد الشعبي" أبو مهدي المهندس، الذي قتل في قصف صاروخي أمريكي في يناير الماضي.

واستنكرت مجموعة MBC الإعلامية، الاعتداء الذي تعرّضت له استوديوهات مكتبها في العاصمة بغداد، والذي نجمت عنه أضرار مادية جسيمة في الممتلكات.