الأسبوع القادم موعد عودة حاليلوزيتش إلى المغرب.. والغموض يلف مستقبله مع "الأسود"

يترقب مسؤولو الجامعة الملكية المغربية لكرة القادم، عودة الناخب الوطني، البوسني وحيد حاليلوزيتش، مدرب المنتخب الأول، إلى العاصمة الرباط، وذلك خلال الأسبوع القادم، من أجل عقد اجتماع طارئ، من شأنه أن يحسم في مستقبله على رأس "الأسود"، خاصة في ظل الجدل الذي رافقه طيلة الأسابيع الماضية.

وإن كان الغموض يلف حيثيات الاجتماع المقبل بين حاليلوزيتش وفوزي لقجع، رئيس الـ FRMF، فإن أبرز النقاط المطروحة في جدول أعماله، تتعلق بفرض شروط استمرار الناخب الوطني في قيادة المنتخب المغربي؛ في مقدمتها عودة اللاعبين "المغضوب عليهم"، ويتعلق الأمر بكل من حكيم زياش ونصير مزراوي.

إلا أن خرجات حاليلوزيتش الأخيرة عبر مواقع أجنبية، في غمرة عطلته السنوية، أثارت شكوك حول بقاء الإطار الفني في مهامه، قبيل انطلاق تصفيات كأس أمم إفريقيا 2023، كما أن للمدرب "سوابق"، بعد رحيله عن المنتخبين الإيفواري والياباني في تجربتين سابقتين قبل موعد نهائيات كأس العالم، وهو ما يدفع للتساؤل عما إن كانت الثالثة ثابتة، ما لم يستبعده الإطار البوسني، في مقابلة تلفزيونية عبر أحد المحطات الكرواتية.

في معرض حديثه حول سؤال الصحافي الكرواتي، ما إن كان سيظل ناخبا للمنتخب الوطني، قال حاليلوزيتش: "سنرى. يمكن أن تحدث أشياء غريبة، فقد سبق لي أن أهلت منتخبين إلى نهائيات كأس العالم، لكن لم أرافقهما للبطولة، وإن كان أي شخص يفكر بخلاف ذلك فهذا شأن يخصه، فالموضوع لن يحدث للمرة الأولى".

الناخب الوطني، لم يكتف بهذا الأمر، وإنما عاد للحديث مجددا عن موضوع "اللاعبين المستبعدين"، حيث تابع بالقول "اللاعب الذي يرفض التدرب ويرفض اللعب ويدعي الإصابات، فالقصة هنا تنتهي بالنسبة لي. المنتخب الوطني هو شيء مقدس بالنسبة لي، فهو لا يخص اللاعبين فقط وإنما الشعب بأكمله، وعندما يتصرف شخص ما من هذا القبيل، فتلك قصة منتهية بالنسبة لي".

تصريحات تتعارض مع توجه فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الذي أكد، قبل أسبوعين، إن باب المنتخب الوطني مفتوح في وجه جميع اللاعبين المغاربة، مشددا على أن المرحلة المقبلة تتطلب تذويب جميع الخلافات.

جاء ذلك خلال العرض، الذي قدمه لقجع بمناسبة الاجتماع الذي عقده المكتب المديري للجامعة بمركب محمد السادس لكرة القدم بالمعمورة (ضواحي سلا)، وتطرق خلاله لمسيرة المنتخب الوطني الأول منذ مشاركته في نهائيات كأس إفريقيا للأمم التي أقيمت بمصر عام 2019.

وأكد رئيس جامعة الكرة إن هدف الجميع هو الاستعداد الجيد لنهائيات كاس العالم قطر 2022، مبرزا أن "باب المنتخب مفتوح لجميع اللاعبين المغاربة وأن المرحلة المقبلة تتطلب تذويب جميع الخلافات وتبقى في النهاية المواظبة والأداء التقني هو الفيصل في اختيارات المنتخب الوطني التي تعود في النهاية للمدرب الوطني وطاقمه التقني".

وكشف لقجع، في هذا الصدد، أنه سيجتمع مع المدرب الوطني وحيد حاليلوزيتش نهاية الشهر الجاري مباشرة بعد عودته من إجازته خارج أرض الوطن "لوضع خارطة طريق واضحة المعالم من اجل الاستعداد الجيد للمنافسات القادمة، وفي مقدمتها تصفيات كأس افريقيا للأمم ونهائيات كأس العالم."

الخميس 12:00
سماء صافية
C
°
25.04
الجمعة
25.95
mostlycloudy
السبت
27.48
mostlycloudy
الأحد
25.64
mostlycloudy
الأثنين
23.77
mostlycloudy
الثلاثاء
23.24
mostlycloudy