الأمن وقضايا أخرى تدفع وزير سنغافورة الأول لزيارة المغرب 4 أيام

كشفت صحيفة "ستار تايمز" السنغافورية، أن الوزير الأول والوزير المنسق للأمن القومي السنغافوري، تيو تشي هين، سيقوم بزيارة عمل إلى المملكة المغربية ستمتد لـ 4 أيام، ابتداء من يوم غد الأربعاء إلى غاية يوم السبت المقبل، مرفوقا بوفد مهم من الحكومة السنغافورية.

وحسب ذات المصدر، فإن الوفد السنغافوري الذي يقوده تيو تشي هين، في زيارة عمل حاليا في دولة قطر، ابتدأت منذ يوم الأحد 17 نونبر الجاري وتنتهي اليوم الثلاثاء 19 نونبر، ثم سيقوم الوفد بالسفر إلى المملكة المغربية لاستكمال جولة عملهم التي تدوم 7 أيام بين قطر والمغرب.

وأضافت ستار تايمز نقلا عن بلاغ صادر من الوزارة الخارجية السنغافورية، فإن الوفد السنغافوري سيلتقي بالعديد من المسؤولين المغاربة، في مقدمتهم رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، ووزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، ومسؤولين أخرين.

وأشار الصحيفة السنغافورية، أن هذه الزيارة هي زيارة عمل تمتد لـ4 أيام، وسيتم فيها مناقشة العديد من القضايا وتوقيع عدد من الاتفاقيات، ويُتوقع أن يكون للقضايا المتعلقة بالتعاون الأمني بين البلدين، وقضايا متعلقة بالقضايا الدينية والاقتصادية حضور كبير في هذه الزيارة.

وكان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، قد قام مؤخرا بزيارة إلى سنغافورة والتقى نظيره وزير الخارجية السنغافوري، حيث تباحث الطرفان في عدة قضايا، من بينها التعاون الأمني في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف الديني.

ويُعتبر المغرب من البلدان التي نجحت في الحصول على صيت عالمي إيجابي في مجال محاربة الإرهاب، وكذلك التطرف الديني، عن طريق بناء استراتيجيات أمنية وتأطيرية ساهمت في التصدي للإرهاب من جهة، وأدت إلى تأطير الواعظين الدينيين لأداء مهمة نشر الدين الإسلامي المعتدل من جهة أخرى.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .