الاتحاد السعودي مُستعد لدفع "الشرط الجزائي" لفك عقد رونار مع الـFRMF

علمت "الصحيفة" من مصادر مطلعة، أن مسؤولي الاتحاد السعودي لكرة القدم، يجهزون عرضا ماديا مغريا للفرنسي هيرفي رونار، المدرب الحالي للمنتخب المغربي لكرة القدم، من أجل الاستفادة من خدماته، للإشراف على العارضة الفنية لـ"الخضر"، في غضون الأسابيع القليلة المقبلة.

المصادر  نفسها، قالت إن الاتحاد السعودي مستعد لدفع شرط جزائي من أجل فسخ رونار للعقد الذي يربطه بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والذي يمتد إلى غاية يونيو 2022، إذ من المنتظر أن يتم "الطلاق" بين الطرفين، قريبا، خاصة بعد إقصاء "الأسود" من دور ثمن نهائي كأس أمم إفريقيا لكرة القدم.

هذا، وكانت الصحافة السعودية قد ربطت اسم رونار بتدريب منتخبهم الوطني، كما أكدت مصادر الجريدة إن المدرب الفرنسي، يبحث عن حل "ودي" للانفصال مع جامعة الكرة المغربية، حيث من المرجح أن يعلن عن ذلك، رسميا، خلال ندوة صحفية، في غضون الأيام المقبلة.

في سياق متصل، تروج، بين الصحافة المصرية رغبة الاتحاد المحلي جلب رونار لإعادة بناء منتخب "الفراعنة" خصوصا وأن المدرب الفرنسي تخصص في إعادة هيكلة المنتخبات الإفريقية، مثل ما فعل مع المنتخب الإيفواري والمنتخب الزامبي، وفاز معهما بلقبين إفريقيين، في الوقت الذي فشل في تحقيق اللقب القاري مع المنتخب المغربي، وإن كان قد صنع له شخصية في اللعب.

غير أن المعطيات نفسها جعلت من "الثعلب" يقترب أكثر من المنتخب السعودي على حساب المنتخب المصري بعد أن استقال رئيس الاتحاد المصري والعديد من الأعضاء بعد خروج المنتخب من دور ثمن نهائي كأس إفريقيا.

الجمعة 21:00
مطر خفيف
C
°
13.42
السبت
14.32
mostlycloudy
الأحد
15.4
mostlycloudy
الأثنين
15.41
mostlycloudy
الثلاثاء
16.97
mostlycloudy
الأربعاء
18.21
mostlycloudy