البرلمان الإسباني يستعد لمناقشة مقترح يدعو لترحيل المهاجرين وإيقاف الدعم والتعاون مع المغرب والجزائر في مسألة الهجرة

 البرلمان الإسباني يستعد لمناقشة مقترح يدعو لترحيل المهاجرين وإيقاف الدعم والتعاون مع المغرب والجزائر في مسألة الهجرة
الصحيفة – محمد سعيد أرباط
الثلاثاء 23 أبريل 2024 - 9:00

أعلن البرلمان الإسباني عن جدولة مقترح يدعو لترحيل المهاجرين غير النظاميين وإيقاف الدعم والتعاون مع المغرب والجزائر والسنغال في مسألة الهجرة، لجلسة يوم غد الثلاثاء، من أجل المناقشة والتصويت، مشيرا إلى أن المقترح تقدم به حزب "فوكس" المعارض المنتمي لليمين المتطرف.

ووفق وكالة الأنباء الإسبانية غير الرسمية "أوروبا بريس"، فإن الحزب المذكور برر مقترحه بكون أن دول شمال إفريقيا، وبالأخص المغرب والجزائر والسنغال، هي مصدر الهجرة السرية التي تعاني منها إسبانيا، وأنها لا تلتزم بالاتفاقيات المبرمة في هذا المجال.

ونقلت الوكالة عن بلاغ الحزب نفسه، تقدمه بمقترح إيقاف الدعم والتعاون الإسباني لهذه البلدان، مع ترحيل جميع المهاجرين غير النظاميين، مشيرة إلى أن المقترح سيتم مناقشته والتصويت عليه من طرف باقي ممثلي الأحزاب الأخرى في البرلمان.

وتتوقع الصحافة الإسبانية ألا يحظى هذا المقترح من حزب "فوكس" بأي دعم من طرف باقي الاحزاب السياسية الإسبانية الأخرى، على اعتبار أنه يتعارض مع القوانين الإسبانية والأوروبية، كما أنه يتعارض مع الحقائق الميدانية التي تشير إلى بذل دول مثل المغرب، مجهودات كبيرة للتصدي للهجرة السرية.

وتجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، كشفت في بلاغ اليوم الاثنين، أن عناصرها المكلفين بمراقبة الساحل، اعترضوا أمس الأحد على بعد 170 كلم جنوب مدينة الداخلة، قاربا جانحا وعلى متنه 52 مرشحا للهجرة غير النظامية ينحدرون من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء.

وذكر البلاغ أن هؤلاء المهاجرين غير النظاميين، الذين كانوا يعتزمون التوجه إلى جزر الكناري، تلقوا الإسعافات الأولية قبل تسليمهم لمصالح الدرك الملكي قصد القيام بالإجراءات الإدارية الجاري بها العمل. وهذا ثاني تدخل من القوات المغربية في الأيام الأخيرة.

هذا وكان وزير الداخلية الإسباني، فيرناندو غراندي مارلاسكا، قد أشاد خلال زيارته الأخيرة إلى الرباط ولقائه بنظيره المغربي، عبد الوافي لفتيت، (أشاد) بالمجهودات التي يقوم بها المغرب للتصدي للهجرة السرية، مشيرا إلى أن نسبة التدفقات على إسبانيا تراجعت بشكل كبير جراء التدخلات المغربية.

كما أن المغرب كان واضحا في أكثر من مناسبة، وأكد بأنه بدوره يعاني من تدفقات المهاجرين السريين، ولا يُمكنه أن يقوم وحده بكافة المجهودات، مشددا على ضرورة تظافر جهود جميع الأطراف وجميع الدول المعنية لمحاربة هذه الظاهرة من مصدرها.

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...