البنك الدولي يمنح موريتانيا 35 مليون دولار لتمويل وارداتها من المحروقات

 البنك الدولي يمنح موريتانيا 35 مليون دولار لتمويل وارداتها من المحروقات
الصحيفة - متابعة
الأربعاء 8 يوليوز 2020 - 12:13

منح البنك الدولي، من خلال مؤسسة التمويل الدولية، تمويلا قدره 35 مليون دولار لموريتانيا لتمكين شركة (آداكس إنيرجي)، من ضمان الواردات الأساسية من المنتجات البترولية لهذا البلد.

وكانت شركة آداكس إنيرجي قد حصلت، قبل أشهر، على صفقة توريد المنتجات البترولية لموريتانيا في عقد يمتد لسنتين، وذلك بعد مفاوضات مطولة حول هذه الصفقة التي كانت الحكومة الموريتانية تسعى من خلالها لاختيار ممون استراتيجي بالوقود للفترة ما بين 16 أبريل 2020 و15أبريل 2022.

وأوضحت المؤسسة المالية الدولية، في بيان، أن "هذا الاستثمار سيساعد موريتانيا في الحفاظ على واردات المنتجات البترولية الضرورية لسير اقتصادها خلال الأشهر الستة المقبلة، في سياق يتسم بصعوبات في العرض بسبب وباء كورونا، حيث تعتمد موريتانيا بشكل كبير على واردات النفط".

من جهته، أكد المدير الإقليمي لمؤسسة التمويل الدولية لغرب ووسط أفريقيا، أليون مايغا، أن "هذه التسهيلات الائتمانية مهمة للاقتصاد الموريتاني، حيث ستساعد في تخفيف بعض الآثار الاقتصادية للوباء من خلال ضمان الإمداد بالطاقة في البلاد، وتجنب الانقطاع في سلاسل التوريد، كما سيساعد هذا الدعم للقطاع الخاص على ضمان استقرار الاقتصاد والحفاظ على مناصب الشغل خلال هذه الفترة الصعبة".

وكان ميناء نواذيبو (شمال) قد استقبل، في أبريل الماضي، سفينة محملة بالوقود مثلت حمولتها الدفعة الأولى من الاتفاق المبرم بين الحكومة الموريتانية وشركة آداكس انيرجي.

ووفقا لمصادر رسمية موريتانية، فإن حمولة السفينة بلغت 15 ألف طن مكعب من الوقود، وهو ما مكن البلد من تجاوز أزمة الوقود التي عانى منها طيلة شهري فبراير ومارس المنصرمين، ليدخل بذلك الاتفاق بين الطرفين مرحلته التنفيذية.

يذكر أن مجلس إدارة البنك الدولي كان قد وافق، مطلع أبريل الماضي، على منحة بقيمة 5.2 مليون دولار لمساعدة موريتانيا على تعزيز قدرة نظامها الصحي على مواجهة وباء كورونا.

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...