الزوجة السابقة للسفير المغربي في نيويورك مُهددة بـ 10 سنوات سجنا

تواجه ماريا لويزا إستريا الجعيدي الزوجة السابقة للديبلوماسي المغربي عبدالسلام الجعايدي والسفير السابق المكلف بمهمة في نيويورك، تُهما بالاحتيال والنصب تُهددها بالسجن لمدة 10 سنوات، وفق مصادر إعلامية دولية.

وحسب ذات المصادر، فإن ماريا الجعيدي ذات الأصل الفليبيني الموقوفة حاليا من طرف الأمن الأمريكي كانت قد تورطت في قضايا تتعلق بالنصب على مواطنين من الفلبين عن طريق استقطابهم للعمل في الولايات المتحدة الأمريكية للعمل بعقود مزورة.

وأضافت ذات المصادر، إن المتهمة كانت تستغل القنصلية المغربية في إنشاء عقود عمل لجلب مواطنين فلبينيين بتعاون مع أخيها رامون المقيم هناك، على أساس العمل في القنصلية المغربية، لكن بعد وصولهم يتم إجبارهم على العمل كسائقين وخدام في منزل السفير المغربي ببرونكسفيل.

وقد اكتشفت التحقيقات الأمريكية خروقات كثيرة في عقود العمل وتأشيرات العمال الذين جرى استقطابهم من طرف الزوجة السابقة للسفير المغربي، وتُعتبر هي المتهمة الأولى في هذه القضايا التي من المُحتمل أن يدينها القضاء الأمريكية بـ10 سنوات سجنا.

وذكرت مصادر إعلامية أخرى، أن هذه القضية متورط فيها حتى السفير المغربي السابق، عبد السلام الجعيدي دون متابعة،  تبين أنه وقع على بعض العقود وساعد بعض العمال الفلبينيين للحصول على التأشيرة الأمريكية بتدخل مباشر منه.

كما أن شقيق الزوجة السابقة للديبلوماسي المغربي مُتهم بدوره في هذه القضية، لكنه لازال حرا طليقا في الفلبين. 

السبت 3:00
غيوم قاتمة
C
°
12.07
الأحد
14.2
mostlycloudy
الأثنين
13.74
mostlycloudy
الثلاثاء
13.26
mostlycloudy
الأربعاء
13.62
mostlycloudy
الخميس
16.74
mostlycloudy