السلطات الفرنسية تواصل احتجازها لسفينة حاويات جزائرية

 السلطات الفرنسية تواصل احتجازها لسفينة حاويات جزائرية
الصحيفة من الرباط
الأثنين 8 نونبر 2021 - 12:08

لازالت السلطات الفرنسية تواصل احتجازها لسفينة الحاويات الحاملة لاسم "ساورة" المملوكة للشركة الوطنية الجزائرية للملاحة البحرية، بميناء بريست، منذ الجمعة الماضي، بسبب عدم دفع مالكها لأجور بحارتها منذ 3 أشهر.

وحسب الصحافة الفرنسية، فإن رينيه كيريبيل رئيس مركز بريست لسلامة السفن، المؤسسة المسؤولة عن الوقاية من المخاطر المهنية البحرية،  قال في تصريح إعلامي إن"الشركة تواجه على الأرجح صعوبات مالية ولم تدفع منذ ثلاثة أشهر رواتب طاقمها المكون من 22 شخصا، جميعهم من الجنسية الجزائرية، والسفينة محتجزة بموجب اتفاقية دولية للعمل في قطاع الشحن البحري".

ووفق ذات المصدر، فإن السفينة الجزائرية لن تغادر المرفأ الفرنسي قبل أن تدفع الأجور المستحقة وتصلح الأعطال الفنية التي رصدتها السلطات الفرنسية على متنها، مشيرا إلى أن “مرفق للاتصالات عبر الأقمار الصناعية معطل، بالإضافة إلى نظام للصابورة ونظام (إل آر آي تي) لتحديد السفن البعيدة المدى وتتبعها".

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...