الشركة الإيرلندية "ريانير" تطلق أولى رحلاتها الداخلية بين مُدن المغرب

 الشركة الإيرلندية "ريانير" تطلق أولى رحلاتها الداخلية بين مُدن المغرب
الصحيفة من الرباط
الأحد 31 مارس 2024 - 18:49

أطلقت شركة "ريانير" الإيرلندية، اليوم الأحد، أولى رحلاتها الداخلية بين المدن المغربية بعدما حصلت على ترخيص من طرف وزارة النقل واللوجستيك لتسيير رحلات داخلية بين مدن المملكة.

وهكذا، سيّرت الشركة الإيرلندية رحلات إلى مدينة وجدة انطلاقا من مدينة مراكش، وكذا رحلة نحو مدينة تطوان انطلاقا من مطار "المنارة" بمراكش، على أن تسير "ريانير" رحلات داخلية أخرى بأسعار تنافسية إلى 9 مدن مغربية هي أكادير، الرشيدية، الصويرة، فاس، مراكش، ورزازات، وجدة، طنجة وتطوان.

وكانت وزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني قد أفادت أن شركة "رايان إير" تعتزم مضاعفة عدد مسافريها السنوي في المغرب إلى أكثر من 10 ملايين مسافر في أفق سنة 2027.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ سابق لها بهذا الخصوص أنه "بدعم من وزارة النقل واللوجستيك ووزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وبتعاون مع المكتب الوطني المغربي للسياحة، تتأهب شركة رايان إير لتجاوز مرحلة جديدة من تطورها في المغرب، وتخطط لمضاعفة عدد مسافريها السنوي في المغرب من 4.5 مليون حاليا إلى أكثر من 10 ملايين مسافر في أفق 2027".

ولتحقيق ذلك، تعتزم الشركة الارتكاز على ثلاثة محاور رئيسية لتطورها في المغرب ابتداء من صيف 2024، ويتعلق الأمر بإطلاق 24 خط جوي دولي جديد، ووضع طائرتين مخصصتين لمدينة طنجة، وإطلاق خطوط جوية داخلية تربط بين 9 مدن مغربية.

وأكد أنه بالإضافة إلى مضاعفة عرضها الجوي الدولي بحلول سنة 2027، من المقرر أن تعمل رايان إير على تطوير عرض جوي داخلي عبر فتح 11 خط جوي داخلي جديد ابتداء من صيف 2024، مشيرا إلى أن هذه الخطوط ستعزز الربط الجوي داخل المملكة، وتعطي دفعة غير مسبوقة للنقل الجوي الداخلي.

كما ستساهم هذه الرحلات الجديدة بشكل كبير في تخفيف العزلة عن بعض المدن المغربية، مثل ورزازات والصويرة والرشيدية، كما ستسمح للزوار الأجانب بتمديد مدة إقامتهم في العديد من المدن، وتعزيز السياحة في جميع جهات المغرب.

تعليقات
جاري تحميل التعليقات

السيد فوزي لقجع.. السُلطة المُطلقة مفسدة مُطلقة!

بتاريخ 3 مارس الماضي، كشف منسق ملف الترشيح المشترك لإسبانيا والبرتغال والمغرب لكأس العالم 2030 أنطونيو لارانغو أن لشبونة لن تستضيف المباراة النهائية للمونديال. وأثناء تقديم شعار البطولة وسفرائها، أكد ...