الصراع على لقب البطولة يدفع أحد جماهير الجيش إلى التهديد علنا اختطاف ابن بودريقة!

 الصراع على لقب البطولة يدفع أحد جماهير الجيش إلى التهديد علنا اختطاف ابن بودريقة!
الصحيفة من الرباط
الأربعاء 5 يونيو 2024 - 19:53

وصل الصراع بين جماهير الرجاء البيضاوي والجيش الملكي، المتنافسين على لقب البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم في قسمها الأول، مستوى غير مسبوق من الشحن الذي بلغ حد اقتراح شخص يقول إنه من جماهير الفريق العسكري، اختطاف ابن رئيس الفريق الأخضر والتهديد بتصفيته.

بودريقة، وهو أيضا نائب برلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، الذي يقود الأغلبية الحكومية، نشر بنفسه فيديو لأحد مشجعي الجيش الملكي بوجه مكشوف، وهو يقترح على جماهير أخرى اختطاف ابنه، متسائلا عن المسطرة القانونية الواجب اتبعها مع هذا الشخص.

المعني بالأمر ظهر في مقطع مجتزأ من فيديو بمدة أطول، يرجح أنه كان عبارة عن بث مباشر، متحدثا عن ما أسماها الخطة "ب" التي تتمثل في "اختطاف ابن بودريقة" وطلب فدية من أبيه"، مضيفا أنه يقترح الاتصال بهذا الأخير وتخييره بين خسارة الرجاء أو "قتل ابنه".

وفي الفيديو يظهر الشاب الذي يبدو في العشرينات من العمر، وهو يقوم بحركة بيده مفادها "ذبح" ابن رئيس فريق الرجاء، ويصف الأمر بأنها "خطة جيدة وجب التفكير فيها"، وهو ما دفع بودريقة إلى التلويح بالتوجه إلى النيابة العامة وإلى الفيفا، بالإضافة إلى لجنة الأخلاقيات بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

واكتفى بودريقة بنشر هذا الفيديو مع تعليق قصير، دون الحديث عن الإجراءات القانونية التي ينوي القيام بها، علما أنه يوجد حاليا خارج أرض الوطن، منذ فبراير الماضي على الأقل، مدعيا أنه سافر للخضوع لعملية جراحية على القلب، غير أن معطيات أخرى تتحدث عن "فراره" من متابعة قضائية مرتبطة بملفات "فساد".

ويمكن أن يُتوج فريق الرجاء البيضاوي بلقب البطولة لهذا الموسم دون أن يكون رئيسه حاضرا، وهو الأوفر حظا لذلك بحكم أنه يحتل الصدارة بـ69 نقطة قبل مغادرته لمواجهة مولودية وجدة المهدد بالنزول في الجولة الأخيرة المقرر يوم الجمعة المقبل.

وفي المقابل ظل فريق "الجيش الملكي"، حامل اللقب، متصدرا البطولة إلى غاية الجولة الماضية، بعد تعادله أمام المغرب التطواني، ليستقر عداد نقاطه في 68 نقطة، وفي الجولة الأخيرة يحتاج إلى الانتصار على ضيفه الفتح الرباط وانتظار خسارة أو تعادل الرجاء في وجدة لضمان التتويج.

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...