“الطرق السيارة بالمغرب” تسجل 5400 حالة فرار من محطات الأداء يوميا – الصحيفة

"الطرق السيارة بالمغرب" تسجل 5400 حالة فرار من محطات الأداء يوميا

كشفت مؤسسة "الطرق السيارة بالمغرب" أن عدد أصحاب المركبات الذين يحاولون الفرار من نقاط الأداء بلغ 5400 شخص يوميا، الأمر الذي دفعها إلى استخدام وسائل جديدة لتتبع وزجر المخالفين، بل واللجوء إلى متابعتهم قضائيا.

وحسب بلاغ للمؤسسة فإنه إلى حدود نهاية شهر غشت الماضي تم تسجيل 5400 مخالفة من هذا النوع يوميا، وفي أغلب الحالات يلجأ المخالفون إلى تقنية "القطار الصغير"، حيث يقوم أصحاب تلك السيارات بالاقتراب بشدة من المصد الخلفي للسيارة التي تسبقهم أمام محطة الأداء، ثم بمجرد فتح الحاجز يتبعونها قبل أن يُغلق في وجههم مجددا.

وأوردت المؤسسة أنها أخذت في الاعتبار العمل على تفادي مثل هذه المخالفات خلال السنوات الأخيرة، من خلال ورش لتحديث وسائل المراقبة والزجر، حيث لجأت إلى كاميرات ذكية ترصد بسهولة السيارة المعنية وتبعث بصورها إلى المقر المركزي، وهناك يتم التعرف على صاحبها وبعث إشعار المخالفة له مباشرة.

وأوضحت "الطرق السيارة بالمغرب" أن المعني بالأمر يكون أمام خيار تسديد مبلغ المخالفة أو متابعته قضائيا، منبهة أن مثل هذه الممارسة لا تهدد فقط المتسبب في المخالفة بل مستعملي الطريق ككل.

وكانت الشبكة قد أعلنت أنها سجلت رقما قياسيا هذه السنة باستخدام 550 ألف عربة لطرقها يوميا، ما يعني مرور أكثر من مليون و650 ألف مواطن، أي بزيادة قدرها 11 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2018.

واستطاعت المؤسسة تخفيض الضغط على ممرات محطات الدفع بعد إطلاق جهاز "جواز" للدفع المسبق، الذي بيع منه هاد العام 750 ألفا مسجلا نموا بنسبة 195 في المائة، حيث بات 40 في المائة من مستخدمي الطريق السيار يلجؤون لهذا الجهاز في وقت الذروة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .