العثور على رفات 250 طفلا قدموا كقرابين في البيرو

 العثور على رفات 250 طفلا قدموا كقرابين في البيرو
الصحيفة - متابعة
الخميس 29 غشت 2019 - 16:16

عثر فريق من علماء الآثار بالبيرو على رفات حوالي 250 طفلا و40 محاربا يرجح تقديمهم كقرابين ما بين القرنين الثالث عشر والخامس عشر بجهة لا ليبرتاد، الواقعة شمال غرب البلاد، وفق ما أفاد به مدير مشروع التنقيب الاثري، فيرين كاستيو.

وقال عالم الآثار في تصريحات، أوردتها وسائل إعلام محلية، أن هذه الرفات تم اكتشافها بمنطقة تسمى بامبا لا كروز بمنتجع وانتشاكو، الواقع على بعد 557 كيلومترا شمال العاصمة ليما، ورجح أن يكون تم تقديم هؤلاء الأشخاص كقرابين خلال حفل ديني من قبل شعب تشيمو لاتقاء وتهدئة غضب الطبيعة بسبب الكوارث الطبيعية المرتبطة بظاهرة "النينيو" الساحلية.

ووفق عالم الآثار، فقد بينت الدراسات أن أعمار الأطفال كانت تتراوح بين 4 و12 عاما، وتابع مدير مشروع التنقيب الاثري أن شعب "تشيمو" قدم في ثلاث مناسبات أطفالا كقرابين للآلهة وفي مناسبة أخرى حيوانات اللاما.

وكان تقديم البشر والحيوانات كقرابين أمرا شائعا في العديد من الثقافات القديمة، إلا أنه لا يعرف الكثير بشأن هذه الممارسة على الساحل الشمالي للبيرو حيث عمرت حضارة تشيمو.

آن الأوان للمغرب أن يدير ظهره كليا للجزائر!

لا يبدو أن علاقة المغرب مع الجزائر ستتحسن على الأقل خلال عِقدين إلى ثلاثة عقود مُقبلة. فحتى لو غادر "عواجز العسكر" ممن يتحكمون بالسلطة في الجزائر، فهناك جيل صاعد بكامله، ...