العجز التجاري للمغرب ينخفض بـ 13 مليار دولار في التسعة الأشهر من 2020

قال مكتب الصرف في المغرب، إن العجز التجاري للبلاد تراجع 22.2 بالمئة إلى 120 مليار درهم (13 مليار دولار) في التسعة أشهر الأولى من 2020 مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2019.

وقلصت جائحة كوفيد-19 تكلفة واردات الطاقة وأبطأت التجارة وأدت إلى انكماش اقتصادي أضر بالطلب، ويتوقع المغرب انكماشا اقتصاديا بـ 5.8 في المئة هذا العام وعجزا في الموازنة 7.5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

وقال مكتب الصرف في تقرير شهري إن واردات المغرب انخفضت بـ 16.2 في المئة إلى 3.7 مليارات درهم في حين نزلت الصادرات بـ 11.8 في المئة إلى 187 مليار درهم في الفترة من يناير إلى نهاية سبتمبر، مقارنة بالأشهر التسعة الأولى من 2019.

وتراجعت واردات الطاقة، التي تشمل الغاز والنفط، 34.6 بالمئة إلى 37.7 مليار درهم بعد انخفاض الأسعار.

وتقلص محصول المغرب من الحبوب هذا العام 39 بالمئة بسبب الجفاف، مما أحدث قفزة في واردات القمح اللين إلى 11 مليار درهم والشعير إلى 1.9 مليار درهم.

ولا يزال قطاع السيارات يتصدر صادرات المغرب الصناعية بالرغم من نزول 16.1 بالمئة في المبيعات إلى 49 مليار درهم، في حين تراجعت صادرات الفوسفات ومشتقاته، مثل الأسمدة، اثنين بالمئة إلى 38 مليار درهم.

وهوت إيرادات السياحة، وهي ضرورية لتدفق العملة الصعبة إلى المغرب، 59.5 بالمئة إلى 24.3 مليار درهم، بينما ارتفعت التحويلات من المغاربة المقيمين في الخارج 2.2 بالمئة إلى 50.5 مليار درهم، كما هبط الاستثمار الأجنبي المباشر 28.3 بالمئة إلى 10.8 مليار درهم.

الأثنين 15:00
غيوم قاتمة
C
°
19.52
الثلاثاء
22.12
mostlycloudy
الأربعاء
19.9
mostlycloudy
الخميس
18.6
mostlycloudy
الجمعة
16.65
mostlycloudy
السبت
15.76
mostlycloudy