“العسكري السوداني” يكشف عن محاولة انقلاب فاشلة واعتقال منفذيها – الصحيفة

"العسكري السوداني" يكشف عن محاولة انقلاب فاشلة واعتقال منفذيها

أعلن المجلس العسكري الانتقالي بالسودان، مساء الخميس، إحباط محاولة انقلاب فاشلة بالبلاد، والتحفظ على قائدها دون أن يسميه. وأورد التلفزيون الحكومي خبرا عاجلا نقل فيه عن لجنة الدفاع والأمن التابعة للمجلس العسكري إحباط محاولة انقلابية فاشلة. 

ولاحقا، بث التلفزيون مؤتمرًا صحفيًا، تلا خلاله رئيس لجنة الأمن والدفاع بالمجلس العسكري الفريق أول جمال عمر، بيانًا قال فيه إن الأجهزة الأمنية أحبطت محاولة انقلابية فاشلة. وأضاف أن الهدف من المحاولة الانقلابية هو تعطيل الاتفاق مع قوى "إعلان الحرية والتغيير"، وأنه تم التخطيط لها بتوقيت دقيق لاستباق الاتفاق بين المجلس العسكري وقوى "إعلان الحرية والتغيير" الذي بات وشيكا ويفضي إلى تحول سياسي يلبي طموحات الشعب.

وأوضح "عمر" أن محاولة الانقلاب شارك فيها مجموعة من الضباط في الخدمة، وآخرون في التقاعد من القوات المسلحة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني. وأشار أنه تم القبض على 7 ضباط في الخدمة و5 آخرين متقاعدين، و4 ضباط صف، بينهم قائد محاولة الانقلاب، دون أن يذكر اسمه.

وشدد عمر على أنه لا يزال البحث جاري عن آخرين شاركوا في المحاولة الانقلابية. ولفت إلى أن أجهزة الدولة باشرت التحقيق مع المقبوض عليهم، وتقديمهم لمحاكمة عادلة، دون تفاصيل.

وأضاف أن القوات المسلحة والدعم السريع والأمن والمخابرات والشرطة ستظل حريصة على أمن واستقرار البلاد، وأن يكون الوصول إلى السلطة عبر صناديق الاقتراع . 

وفي يونيو/حزيران الماضي، أعلن المتحدث باسم المجلس، شمس الدين الكباشي، إفشال محاولتي انقلاب، شارك فيها عدد من الضباط وآخرون متقاعدون، ومجموعات سياسية (دون تفاصيل).

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .