العشرات من المهاجرين من جنسيات مختلفة يستغلون سوء الأحوال الجوية وينفذون اقتحاما جماعيا لسبتة المحتلة

 العشرات من المهاجرين من جنسيات مختلفة يستغلون سوء الأحوال الجوية وينفذون اقتحاما جماعيا لسبتة المحتلة
الصحيفة – بديع الحمداني
الثلاثاء 26 مارس 2024 - 14:34

أقدم العشرات من المهاجرين غير النظاميين، على تنفيذ اقتحام جماعي لمدينة سبتة المحتلة، صباح اليوم الثلاثاء، عن طريق السباحة الحرة، مستغلين سوء الأحوال الجوية، المتمثلة في هبوب رياح قوية وتساقطات مطرية وهيجان البحر في شمال المغرب.

وقالت السلطات الإسبانية بسبتة المحتلة، إن أكثر من 40 شخصا، من ضمنهم عدد من القاصرين، نجحوا في الوصول إلى منطقة بينزو بسبتة، بعد إبحارهم سباحة من ساحل منطقة بليونش المغربية المجاورة، دون أن يتم اعتراضهم بسبب سوء الأحوال الجوية.

وأضافت المصادر نفسها، أن غالبية المهاجرين هم من جنسية مغربية، إضافة إلى مهاجرين من جنسيات سورية وغينية، وقد نفذوا عملية الاقتحام من جهة بينزو، بسبب تشديد المراقبة في الجهة الأخرى، أي في منطقة تراخال بالقرب من المعبر الحدودي.

وقالت الصحافة المحلية بسبتة، إن القوات المغربية بتنسيق مع نظيرتها الإسبانية، نجحت في منع تسلل مهاجرين آخرين في منطقة تراخال، في حين لم تنجح القوتين معا في التصدي لمحاولات الاقتحام التي تمت من منطقة بينزو، بسبب أن الاهتمام أكثر كان على جهة تراخال.

وأصبحت سوء الأحوال الجوية، بمثابة فرصة "ثمينة" يقتنصها المهاجرون السريون لتنفيذ محاولات الاقتحام إلى سبتة في الشهور الأخيرة، حيث يُعتبر اقتحام بينزو، هو الثالث من نوعه، منذ بداية السنة الجارية، ليرتفع عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى سبتة عبر الاقتحامات الثلاث إلى أكثر من 100 مهاجر، حوالي نصفهم قاصرون.

ويُتوقع أن تعمل السلطات الإسبانية على ترحيل المهاجرين البالغين، عن طريق تسليمهم إلى السلطات المغربية، وبالأخص الحاملين للجنسية المغربية، فيما تفرض القوانين الإسبانية والأوروبية، ضرورة الاحتفاظ بالقاصرين وتمكينهم من أماكن الإيواء والرعاية.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن المغرب وإسبانيا اتفقا عبر خارطة الطريق الجديدة في العلاقات بين البلدين، بضرورة التنسيق والتعاون الثنائي في محاربة ظاهرة الهجرة السرية، والتركيز أكثر على محاربة الشبكات الإجرامية التي تنشط في تهريب المهاجرين من المغرب إلى إسبانيا.

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...