الـCAF تضع الجامعة في ورطة.. ومصير البطولة الاحترافية "مُعلق" بتحديد الفائز قبل نهاية الموسم

تسود حالة من الاستنفار داخل أروقة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، منذ الساعات القليلة الماضية، بعد التوصل بمراسلة هامة من لدن الكونفدرالية الإفريقية للعبة "كاف"، تهم بعض التعديلات الطارئة على الأجندة القارية المقبلة، والتي ترتبط أيضا بمصير الموسم الكروي الجاري.

وعلمت "الصحيفة"، نقلا عن مصادر مطلعة، أن مسؤولي الـFRMF، تفاجؤوا بمراسلة السكرتارية العامة لـ"كاف"، والتي طالبت من خلالها كل الاتحادات الأهلية المنضوية تحت لواءها، ومن ضمنها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بتحديد أسماء الفرق المحلية المشاركة في مسابقات الأندية، في أجل أقصاه 30 يونيو، وهو ما يتعارض مع الآجال المسطرة لإنهاء البطولة الاحترافية المغربية، على سبيل الذكر ليس الحصر.

ومن شأن هذا المعطى أن يدفع جامعة لقجع للدعوة إلى اجتماع طارئ، في غضون الأيام المقبلة، لتدارس الوضعية الاستثنائية، بتنسيق أيضا مع العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية ورؤساء أندية قسم الصفوة، للحسم في معايير مشاركة الأندية المحلية في المسابقات القارية للأندية، برسم الموسم الرياضي 2021/2022.

وفي ظل استحالة إنهاء منافسات البطولة الاحترافية قبل متم يونيو المقبل، من أجل تحديد المتأهلين لخوض مسابقتي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية للموسم الرياضي المقبل، فإن الـ CAF وضعت خيارا أمام الاتحاد الكروي المغربي، باعتماد ترتيب الموسم المنصرم، وهو ما سيعصف بحظوظ بعض الأندية الوطنية التي تتصارع من أجل  ضمان مشاركة قارية، مع دنو مرحلة الإياب من الانطلاقة.

ويتساءل الرأي العام الوطني حول رضوخ فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إلى الأمر الواقع، وتكييف قرارات الـCAF الجديدة مع الوضع العام داخل كرة القدم الوطنية، في الوقت الذي أبدى فيه البعض تخوفه من إنهاء منافسات الدوري قبل الموعد المحدد واعتماد معايير استثنائية، تحفظ حقوق أندية بعينها وتقضي على آمال أخرى في مبدأ تكافؤ الفرص.

السبت 6:00
غيوم متفرقة
C
°
9.04
الأحد
13.61
mostlycloudy
الأثنين
12.61
mostlycloudy
الثلاثاء
13.38
mostlycloudy
الأربعاء
12.06
mostlycloudy
الخميس
13.23
mostlycloudy