القاضيات الإفريقيات يطالبن برفع الحيف ضدهن بفاس

أوصت الندوة الإقليمية الأولى لقاضيات إفريقيا التي اختتمت أشغالها أمس السبت بمدينة فاس بتعزيز استقلال السلطة القضائية بما يخدم المرأة في سلك القضاء، كما دعت البلدان الإفريقية لتفعيل الضمانات والمقتضيات الحمائية لرفع أي اقصاء أو حيف يمس المرأة القاضية واستحضار المعايير الدولية في ذلك.

ونظمت هذه الندوة على مدى ثلاثة أيام من قبل المجلس الأعلى للسلطة القضائية تخليدا لليوم الوطني للمرأة المغربية، تحت شعار "الضمانات الاجتماعية والمهنية للقاضيات الإفريقيات.. أي مقاربة"، وشارك فيها نحو 500 مشاركة تنتمين ل 30 بلدا إفريقيا، علاوة على مشاركة قاضيات وممثلي عدد من المنظمات الملاحظة من القارة الأوروبية والأمريكية وآسيا.

ودعت التوصيات لخلق جسور للتواصل وتبادل التجارب والخبرات والاستشارات وذلك في اطار التنسيق ما بين المجالس القضائية لمختلف الدول الافريقية، وشددت على أهمية إنشاء شبكة اقليمية من اجل تمثيلية قارية ودولية للمرأة القاضية تهدف الى تثمين الممارسات الفضلى والتجارب الناجحة، وكذلك إدماج المرأة وتشجيعها لشغل مناصب المسؤولية في الإدارة القضائية وفي المحاكم العادية و المتخصصة.

كما أكدت التوصيات على ضرورة الاهتمام بتحسين الوضعية الاجتماعية للنساء القاضيات بما يخدم توفيقهن بين الالتزامات العائلية والمهنية وإدماج مقاربة النوع في مدونة أخلاقيات المهنة.

الأحد 15:00
غائم جزئي
C
°
20.24
الأثنين
18.39
mostlycloudy
الثلاثاء
18.85
mostlycloudy
الأربعاء
19.76
mostlycloudy
الخميس
21.76
mostlycloudy
الجمعة
27.2
mostlycloudy