المغرب وأستراليا يسعيان لتعزيز تعاونهما الأكاديمي

يقوم وفد مهم من جامعة أديلايد الأسترالية بزيارة عمل إلى المغرب من 25 إلى 29 نونبر الجاري، تهدف إلى تعزيز التعاون الأكاديمي بين البلدين.

وتشكل هذه الزيارة، التي تأتي بمبادرة من سفارة المغرب في كانبيرا، مناسبة جيدة لتطوير التعاون الثنائي في مجال البحث والابتكار في قطاعات ذات قيمة مضافة عالية.

وسيمكن برنامج هذه الزيارة، الذي يندرج في إطار التبادلات الأكاديمية بين الرباط وكانبيرا، من تدراس وإعداد مشاريع التعاون، خاصة في مجالات الفلاحة، والطاقات المتجددة، والصناعة المعدنية.

وتفتح هذه الموضوعات، ذات الأهمية الاستراتيجية والتي يتوفر فيها البلدان على تجربة معترف بها وخصائص مشتركة بارزة، آفاقا واسعة لإرساء تعاون ذا منفعة متبادلة.

وستكون هذه الزيارة أيضا مناسبة لإبرام مذكرات تعاون مع مؤسسات عمومية وخاصة مغربية، وتأتي عقب زيارة رئيس جامعة أديلايد، في يوليوز 2019 ، إلى المغرب وكذا مختلف الاجتماعات التي عقدت بين سفارة المغرب في أستراليا ومسؤولي هذه الجامعة المرموقة.

ويتكون الوفد الأسترالي من ممثلين عن مختلف الكليات ومعاهد البحث بجامعة أديلايد، التي تحتل المرتبة الـ106 في التصنيف العالمي لجامعات "كيو إس" والـ120 في تصنيف "التايمز" للتعليم العالي.

الثلاثاء 18:00
غائم جزئي
C
°
17.47
الأربعاء
20.15
mostlycloudy
الخميس
23.39
mostlycloudy
الجمعة
23.25
mostlycloudy
السبت
21.71
mostlycloudy
الأحد
22.67
mostlycloudy