المغرب يُعلن "رسميا" استحالة تنظيم عملية مرحبا 2020

وضع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، اليوم الإثنين، حدا للتكهنات بخصوص تنظيم عملية مرحبا 2020 لتنقل الجالية المغربية بين إسبانيا والمغرب، وأعلن "رسميا" عدم تنظيمها بشكلها "المعتاد".

وقال بوريطة في مداخلة له بمجلس النواب، بأن عملية مرحبا 2020 "مكايناش" بالشكل الذي كانت تُنظم به في السنوات الماضية، وبالتالي يُعتبر ذلك نفيا رسميا لاحتمالية تنظيم العملية هذه السنة، وذلك بسبب عدم الترتيب لها منذ شهر أبريل وفق ذات الوزير.

وفي ذات السياق، قال بوريطة، بأن المغاربة المقيمين بالخارج بإمكانهم العودة إلى المغرب، خلال الصيف، لكن ليس في إطار عملية مرحبا، كما أنهم سيخضعون لإجراءات التدابير الصحية، ومن أبرزها الخضوع للحجر الصحي لمدة 9 أيام عند دخول المغرب.

واعتبر وزير الخارجية المغربية، ناصر بوريطة، أن هذه الاجراءات الوقائية المتعلقة بالبروتوكول الصحي، ستؤثر لا محالة على المغاربة المقيمين بالخارج الراغبين في قضاء عطلتهم الصيفية في المغرب، وبالتالي يُتوقع أن يفضل عدد كبير من المغاربة البقاء في بلدان الإقامة.

وأشار بوريطة، أن تنظيم عملية مرحبا يتطلب الكثير من التنسيق مع البلدان الأخرى، والتهييء لاستقبال الأعداد الكبيرة من المسافرين، وهذا الاعداد والاستعداد لم يتأتى هذه السنة، بسبب وباء فيروس كورونا الذي تسبب في إغلاق الحدود بين إسبانيا والمغرب.

ويتضح جليا من خلال تصريح بوريطة، أن عملية مرحبا 2020، لن يتم تنظيمها هذه السنة، بسبب الطوارئ الجارية الناتجة عن تداعيات فيروس كورونا، كما أنه كان من المفروض أن تنطلق في منتصف الشهر الجاري، إلا أن استمرار إغلاق الحدود، يجعل تنظيم العملية غير واردا الآن.

الأثنين 21:00
غيوم متفرقة
C
°
22.74
الثلاثاء
26.14
mostlycloudy
الأربعاء
27.4
mostlycloudy
الخميس
28.31
mostlycloudy
الجمعة
26.65
mostlycloudy
السبت
26.24
mostlycloudy