باتفاق مع مكتب الوطني المغربي للسياحة.. شركة Binter للطيران الإسبانية ترفع مقاعدها نحو المغرب بـ 34.000

 باتفاق مع مكتب الوطني المغربي للسياحة.. شركة Binter للطيران الإسبانية ترفع مقاعدها نحو المغرب بـ 34.000
الصحيفة من الرباط
الثلاثاء 5 أبريل 2022 - 14:58

في إطار اتفاق الشراكة الإستراتيجية الذي بربط المكتب الوطني المغربي للسياحة وشركة الطيران الإسبانية "بينتر Binter" التي تعتبر أول شركة طيران بجزر الكناري، تأكد أن الأخيرة ستعمل على رفع قدرتها الاعتيادية وتعزيز رحلاتها الجوية، انطلاقا من كران كناريا وتنيريفي بأزيد من 34.000 مقعد متعاقد بشأنه برسم موسم صيف 2022.

وفي هذا الصدد، صرح عادل الفقير، مدير عام المكتب الوطني المغربي للسياحة، قائلا: "نحن نسعى إلى تأمين ربط جوي جيد نقطة بنقطة من جميع مطارات المغرب وفسح المجال أمام انفتاح بلدنا على العالم؛ وكل هذا في أفق تيسير إقبال السياح على هذه الوجهة أيا كانت شركة الطيران التي يختارونها ".

وهكذا، ستشرع شركة بينتر ابتداء من صيف 2022، في ربط مراكش بجزيرة مادير (فو تشال) بمعدل رحلتين اثنتين في الأسبوع ابتداء من 3 يوليوز وإلى غاية 25 شتنبر 2022، أيام الخميس والأحد.

ومن المرتقب أن يفسح هذا المسار الجديد المجال أمام مسافري الأرخبيل البرتغالي للتوجه مباشرة وبكل سهولة نحو المدينة الحمراء، ليسهل عليهم بذلك اكتشاف هذه المدينة سواء لقضاء إجازات طويلة بنفس المدينة، أو الانطلاق منها في إطار رحلات استكشافية ونزهات صوب مدن مغربية أخرى.

ودائما في نفس الإطار، إطار الإعلان عن توسيع برنامج رحلات شركة بينتر، سيتم ربط العاصمة الروحية والعلمية للمملكة، مدينة فاس، ولأول مرة، بلاس بالماس بمعدل رحلتين اثنتين في الأسبوع وذلك عبر خلق جسر ما بين أرخبيل الكناري ومدينة فاس. هناك أيضا مستجد آخر يتعلق بالخط الرابط ما بين لاس بالماس وكلميم وما بين لاس بالماس والداخلة.

وتجدر الإشارة أيضا على أن هذا الأرخبيل يزخر بمؤهلات متفردة بالنسبة لزوار المغرب المقيمين المحليين والمسافرين العابرين انطلاقا من شمال أوربا، الولايات المتحدة الأمريكية وأمريكا اللاتينية.

هناك ما هو أهم من "ذباب الجزائر"!

لم تكن العلاقة بين المغرب والجزائر ممزقة كما هو حالها اليوم. عداء النظام الجزائري لكل ما هو مغربي وصل مداه. رئيس الدولة كلما أُتيحت له فرصة الحديث أمام وسائل الإعلام ...

استطلاع رأي

في رأيك، من هو أسوأ رئيس حكومة مغربية خلال السنوات الخمس والعشرين من حكم الملك محمد السادس؟

Loading...