بعد اكتشاف حالات مصابة بكورونا.. استنفار بحي "بوركون" وإغلاق لأحد الأسواق الكبرى

 بعد اكتشاف حالات مصابة بكورونا..  استنفار بحي "بوركون" وإغلاق لأحد الأسواق الكبرى
الصحيفة - عمر الشرايبي
الأثنين 18 ماي 2020 - 15:14

استفاقت ساكنة حي "بوركون" بمدينة الدار البيضاء، اليوم الاثنين، على خبر إغلاق أحد أهم الأسواق العمومية الموجودة في المنطقة، بعد التأكد من وجود بعض حالات الإصابة بفيروس "كورونا" لدى عاملين به، مما أحدث حالة من الذعر لدى مرتاديه والساكنة المجاورة.

هذا، وعلمت "الصحيفة"، نقلا عن مصادر مطلعة، أن السلطات العمومية، باشرت عملية الإغلاق العام للسوق المسمى"بدر"،  بعد اكتشاف حالة إصابة ب"كوفيد-19" لدى أحد الجزارين  فضلا عن عاملة نظافة، يعملان هناك، فيما تم عزل المخالطين وإجراء الفحوصات لكل التجار والباعة، الذي يصل عددهم إلى العشرات، في أحد أهم المناطق الحيوية داخل الحي.

ويتوجس ساكنة حي "بوركون" ومرتادي السوق، من تحول الأخير إلى بؤرة لانتشار الوباء، في حال الكشف عن إصابة عاملين آخرين به، لاسيما أن جل الساكنة القاطنة بالمنطقة تلجأ إلى السوق من أجل اقتناء الحاجيات الضرورية، حيث تسلل الذععر داخل أوساط العائلات حول اشتباه الإصابة بالفيروس، في انتظار إجراء التحاليل المخبرية الضرورية من قبل المصالح الطبية المختصة.

جدير بالذكر أن مدينة الدار البيضاء، تعيش منذ أيام، تشديد إجراءات التنقل، بوضع حواجز أمنية في الشوارع الرئيسية المؤدية إلى وسط  العاصمة الاقتصادية ومناطق أخرى، في انتظار رفع حالة الحجر الصحي، الذي حددته الحكومة، على لسان رئيسها سعد الدين العثماني، أمام البرلمان، بعد ثلاث أسابيع من اليوم.

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...