بعد التحاقها بـ "برلمان" الرجاء.. الفنانة أسماء المنور تشجع المرأة المغربية على الانخراط في الفرق الكروية

أتمت الفنانة المغربية أسماء المنور، إجراءات الانخراط داخل نادي الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، في خطوة غير مسبوقة في المنظومة الكروية الوطنية، تهدف من خلالها المطربة المشهورة لفتح الباب أمام المرأة المغربية للالتحاق بمركز القرار وتشجيعها على اقتحام المجال الذي ظل حكرا على المجتمع الذكوري.

هذا ولم تخف أسماء لمنور ميولها لتشجيع النادي "الأخضر"، مما دفعها، بمعية ياسين، أخيها ومدير أعمالها، إلى التجاوب مع الحملة التي أطلقها المكتب المديري للرجاء، لتجديد الانخراطات برسم الموسم الكروي 2020/2021، مما خلف صدى طيب لدى الرأي العام الكروي الوطني، لاسيما وأن هذه الخطوة من شأنها أن تشجع نساء أخريات للانخراط داخل النوادي الكروية، سواء تعلق الأمر بمشاهير أو من مختلف الطبقات الاجتماعية.

هذا وتتميز قاعدة منخرطي النوادي الكروية المغربية، بغياب شبه كلي للتمثيلية النسائية، مما يفرز نخبا تسييرية تفتقد لخدمات المرأة، وهو ما يتجسد من خلال الاطلاع على تشكيلة المكاتب المسيرة للفرق الوطنية، عدا بعض الاستثناءات القليلة، كما كان الشأن، خلال الموسم المنصرم، بوجود نوال العيداي، عضوا داخل المكتب المديري للرجاء، مكلفة بالتسويق و"الماركوتينغ" ضمن تشكيلة الرئيس السابق جواد الزيات.

وبالرغم من أن قاعدة منخرطي الأندية لوطنية لا ترقى إلى ما هو معمول به، في بعض الدول المجاورة، على غرار الأهلي والزمالك المصريين، على سبيل الذكر ليس الحصر، حيث لا تتعدى "محليا"، رقم 150 منخرط، في أقصى الحالات، إلا أن الحضور النسوي يكاد يكون منعدما داخل قاعات الجموع العامة، حيث تشكل مؤسسة المنخرط القوة الاقتراحية وحلقة الوصل بين الجماهير والمسييرين.

السبت 12:00
غيوم متناثرة
C
°
21.06
الأحد
21.62
mostlycloudy
الأثنين
23.43
mostlycloudy
الثلاثاء
24.23
mostlycloudy
الأربعاء
22.76
mostlycloudy
الخميس
20.66
mostlycloudy