بعد صور "البورنو" على متن طائراتها.. "لارام" تعتذر وتعاقب المتورطين

فجرت ممثلة إباحية أمريكية، أمس الأربعاء، فضيحة جديدة من العيار الثقيل لشركة الخطوط الملكية المغربية، بعدما نشرت صورها على متن إحدى طائراتها رفقة اثنين من طاقمها وهي في أوضاع غير أخلاقية، الشيء الذي دفع الشركة إلى تقديم اعتذار علني لزبنائها ومعاقبة المتورطين.

وقامت الممثلة الإباحية بالتقاط صور تظهر فيها مناطق حساسة من جسمها وإلى جانبها أفراد من طاقم الطائرة على شاكلة المشاهد الإباحية، وذلك خلال رحلتها من الدار البيضاء إلى نيويورك شهر أكتوبر الماضي، قبل أن تقوم بنشرها مؤخرا، لكنها عادت وحذفتها بعدما أثارت الكثير من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وبالإضافة إلى التعليقات الساخرة مما جرى أو المُدينة للتصرف غير الأخلاقي لأفراد طاقم الطائرة، نبه مجموعة من المتفاعلين مع تلك الصور إلى أن هذه التصرفات تمثل تهديدا لسلامة المسافرين وقد تؤدي إلى كارثة جوية، بل إن منهم من أعلن عدم وثوقه في طائرات "لارام" مرة أخرى.

وبدت العلامة التجارية للخطوط الملكية المغربية واضحة في عدة صور، كما ظهر بعض أفراد طاقم الطائرة سعداء بما أقدموا عليه، الشيء الذي سبب حرجا كبيرا للشركة التي اعترفت بالواقعة اليوم الخميس، في بلاغ صحفي توصلت "الصحيفة" بنسخة منه.

وأوردت المؤسسة أنه "بعد نشر صور غير لائقة على متن إحدى طائراتها، تعتذر الخطوط الملكية المغربية لعملائها عن هذا الأمر الذي أضر بسمعة الشركة وبقيمها"، مضيفة أنها قامت بـ"تحقيق معمق أظهر أن الحادث معزول"، غير أنها عادت وأكدت أنها "تعامل بحزم شديد مع المعنيين".

وشددت "لارام" على أنها تحتفظ لنفسها بحق اللجوء إلى جميع السبل القانونية لإنصافها وجبر الضرر الذي لحق بها"، موردة أنها "تتأسف على هذا السلوك غير المسؤول وتدينه"، قبل أن تدافع عن موظفيها الآخرين الذين أكدت أنهم يتحلون بـ"الكفاءة المهنية ونكران الذات".

وتابعت الوثيقة أن "الآلاف من موظفيها رجالا ونساء يكرسون جهودهم الكاملة لعملهم ولخدمة الزبناء والشركة"، مؤكدة تجديد ثقتها في أفراد أطقم الطائرات الذين قالت إنهم معروفون بـ"الجدية والالتزام وبحرصهم على سلامة الركاب".

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy