بعد نحو نصف قرن على وفاتها.. "الهولوغرام" يعيد أم كلثوم إلى الحياة على منصة مهرجان موازين

 بعد نحو نصف قرن على وفاتها.. "الهولوغرام" يعيد أم كلثوم إلى الحياة على منصة مهرجان موازين
الصحيفة من الرباط
الأثنين 24 يونيو 2024 - 14:00

بفضل تقنية الهولوغرام ثلاثية الأبعاد، وفي واحدة من أجمل ليالي النسخة الـ19 لمهرجان "موازين - إيقاعات العالم"، أهدت كوكب الشرق أم كلثوم لعشاقها، مساء أمس الأحد، على خشبة المسرح الوطني محمد الخامس بالرباط، سهرة طربية استثنائية تحمل عبق الزمن الجميل.

وإذا كانت أم كلثوم قد أطلت على الجمهور المغربي لأول مرة على نفس الخشبة قبل حوالي 56 سنة، وتحديدا بتاريخ 12 مارس 1968، وسجل حفلها إذ ذاك إقبالا جماهيريا قياسيا، فإن حفل أم كلثوم في موازين 2024 كان بنفس القياسية وربما أكثر، لارتباطه بفنانة أيقونية غادرت الدنيا قبل 49 عاما وظل فنها الكلاسيكي حيا تتذوقه مختلف الأجيال.

وأقبلت أم كلثوم على الحشود الجماهيرية الكبيرة التي أقبلت يحدوها شغف كبير لمعانقة فنها الطربي الخالد، بإطلالة أنيقة مرتدية فستانا أبيضا بخطوط ذهبية، فاستُقبلت بتصفيقات حارة وهتافات جماهيرية لم تتوقف إلا بانطلاق عزف مقدمة موسيقية لرائعة "إنت عمري"، التي أبدعتها سنة 1964، ولحنها الموسيقار محمد عبد الوهاب.

وبفستان أسود اللون تتخلله لمسات وردية أنيقة ومبهرة، كانت إطلالة أم كلثوم الثانية على جمهور موازين، الذي ابتهج بتقديمها رائعة "سيرة الحب"، التي صدرت سنة 1964، ولحنها الموسيقار بليغ حمدي، فلاقت وما تزال شهرة واسعة في الوطن العربي وعبر العالم أيضا.

وتوالى، على امتداد ساعة ونصف تقديم باقة مميزة من الروائع الخالدة لكوكب الشرق، التي أتحفت الحضور بتقديم كل من روائع "ألف ليلة وليلة"، و"الأطلال"، و"لسه فاكر"، بإطلالات متنوعة أثار إعجاب الحاضرين.

هناك ما هو أهم من "ذباب الجزائر"!

لم تكن العلاقة بين المغرب والجزائر ممزقة كما هو حالها اليوم. عداء النظام الجزائري لكل ما هو مغربي وصل مداه. رئيس الدولة كلما أُتيحت له فرصة الحديث أمام وسائل الإعلام ...

استطلاع رأي

في رأيك، من هو أسوأ رئيس حكومة مغربية خلال السنوات الخمس والعشرين من حكم الملك محمد السادس؟

Loading...