بعد 47 يوما من الغياب وتفاديا لأي فراغ دستوري.. تبون عبر "تويتر": أتمنى العودة إلى الجزائر قريبا

نقلت المنابر الإعلامية الجزائرية، مساء اليوم الأحد، فيديو يظهر فيه الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، يتحدث للجزائريين ويطمئنهم على صحته، بعد 47 يوما من الغياب جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، وفق ما أعلن عنه بيان رئاسي سابقا.

وقال تبون الذي ظهر بشكل شاحب والإرهاق والتعب على محياه، أنه بدأ الآن في طريق التعافي من إصابته بفيروس كورونا، شاكرا العناية الإلهية، إضافة إلى شكره لأطباء المستشفى العسكري الجزائريين والأطباء الألمان في خروجه من أزمته الصحية.

وأضاف تبون في ذات الفيديو الذي نرشه علي صفحته على "تويتر"، بأنه كان يتابع ما يجري في الجزائر "يوما بعد يوم، إن لم أقل ساعة بساعة"، مشيرا إلى أنه ابتعاده عن الوطن لا يعني نسيان الوطن، وأضاف في هذا السياق بأنه أيضا مان يعطي تعليماته للرئاسة عندما تقتضي الضرورة.

وأشار تبون، بأنه سيواصل العلاج من أجل استرداد عافيته كاملا، وحدد أن ذلك قد يأخذ منه أسبوع أسبوعين، لكن ذلك، حسب قوله لن يمنعه من ممارسة مهامه، حيث أشار أنه أعطى تعليماته من أجل الإعداد للانتخابات المقبلة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن الضغوطات على السلطات الجزائرية كانت قد ارتفعت بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة، بعدما طال غياب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، بسبب إصابته بفيروس كورونا، وبدأ الحديث عن إيجاد حل دستوري لإنهاء هذا الوضع، وذهب الحديث أبعد من ذلك بإيجاد رئيس جديد للبلاد.

وكانت الرئاسة الجزائرية منذ 47 يوما من الآن، قد أعلنت بأن عبد المجيد تبون، جرى نقله على وجه السرعة إلى ألمانيا من أجل تلقي العلاج، بسبب إصابته بفيروس كوفيد 19، ويُعتبر اليوم الأحد هو أول ظهور رسمي له، حيث لم يُنشر له أي فيديو أو صورة خلال تلك المدة.

وغاب الرئيس الجزائري عن الكثير من الأحداث التي جرت في المنطقة، وأبرزها عملية الكركرات والتي تدخل فيها الجيش المغربي لتحريره من طرف البوليساريو وإعادة فتح المعبر من جديد، إضافة إلى الاعتراف الأمريكي بالصحراء المغربية.

الخميس 21:00
غيوم متفرقة
C
°
16.66
الجمعة
19.41
mostlycloudy
السبت
19.65
mostlycloudy
الأحد
20.25
mostlycloudy
الأثنين
20.87
mostlycloudy
الثلاثاء
19.7
mostlycloudy