بورصة مصر تخسر مليار دولار في يوم واحد.. وتونس تطلب تبرعات لمواجهة الأزمة

فقدت القيمة السوقية للشركات المدرجة في البورصة المصرية أكثر من 31 مليار جنيه (1.92 مليار دولار)، في بداية تعاملات الأحد، مدفوعة بالتبعات الاقتصادية السلبية لفيروس "كورونا".

وتراجعت القيمة السوقية، في بداية التعاملات اليوم، إلى 569 مليار جنيه (35.56 مليار دولار)، نزولا من القيمة السوقية في ختام جلسة الأربعاء البالغة 600 مليار جنيه (37.5 مليار دولار)، بينما كانت البورصة في إجازة الخميس.

وبلغ عدد ضحايا "كورونا" في مصر 110 إصابات بينهم وفاتان، حسب إحصاءات رسمية، فيما أعلنت الحكومة رزمة إجراءات للحد من انتشار الفيروس، تشمل تعطيل المدارس أسبوعين بدءا من اليوم.

وتراجع مؤشر بورصة مصر (EGX)، الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة، بنسبة 8 بالمئة أو 955.82 نقطة إلى 10.238 آلاف نقطة بحلول الساعة (09:16 ت.غ).

في سياق مرتبط، قالت وزارة المالية في تونس يوم الأحد إنها أنشأت صندوقا طوعيا لجمع تبرعات من المواطنين مخصصا لمواجهة تداعيات فيروس كورونا الاقتصادية والاجتماعية والصحية. 

وسجلت تونس، التي تعاني من بنية تحتية سيئة في القطاع الصحي، 18 إصابة بفيروس كورونا حتى الآن. 

وقررت الحكومة في وقت سابق حظر الصلاة في المساجد وإغلاق المقاهي يوميا من الساعة الرابعة بعد الظهر.

الثلاثاء 9:00
سماء صافية
C
°
13.75
الأربعاء
14.02
mostlycloudy
الخميس
15.98
mostlycloudy
الجمعة
18.73
mostlycloudy
السبت
18.4
mostlycloudy
الأحد
17.29
mostlycloudy