بوشارب: قطاع الإسكان يساهم في محاربة الفواراق الاجتماعية

شددت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، نزهة بوشارب، أمس الخميس بالرباط، على أن قطاع الإسكان يساهم بشكل كبير في محاربة الفوارق الاجتماعية، خاصة خلال فترة الأزمة الصحية المرتبطة بفيروس "كوفيد -19".

وأبرزت بوشارب، خلال ترؤسها اجتماعا مع ممثلين عن الفدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين، أن الأزمة الصحية التي تشهدها المملكة، على غرار باقي بلدان العالم، قد عززت أهمية قطاع البناء والحق في السكن اللائق، مسلطة الضوء على مساهمة القطاع في محاربة التفاوتات الاجتماعية، لا سيما في هذه الظرفية الاستثنائية.

ولفتت المسؤولة الحكومية إلى أن "للمواطن المغربي الحق في سكن لائق، بثمن معقول ومساحة مرضية".

وفي هذا السياق، سلطت بوشارب الضوء على مساهمة قطاع الإسكان في إنعاش النشاط الاقتصادي واستقرار التدفقات الترابية، مشيرة إلى الدينامية التي يشهدها القطاع خلال مرحلة ما بعد الحجر الصحي.

Aménagement du territoire : Réunion de travail entre Mme Nouzha Bouchareb et le bureau de la FNPI à Rabat

وحسب الوزيرة فإن الروح الوطنية وقيم التضامن والدعم والتماسك الاجتماعي تظل السبل الوحيدة لتجاوز هذه الأزمة التي ظهرت تبعاتها في معظم قطاعات الأنشطة وخاصة قطاع البناء.

ويتمثل مبدأ مخطط الإنعاش الجديد في الأخذ بعين الاعتبار المكتسبات الرئيسية للسياسة الحالية، مع إدخال بعض الإصلاحات الإضافية.

وسيمكن هذا البرنامج الجديد من تقديم إجابات جديدة لمتطلبات الأسر مع التكيف مع السياق الحالي.

ويستجيب هذا المخطط لأهداف تعزيز العدالة الاجتماعية للولوج إلى السكن مع إضفاء دينامية جديدة في قطاع الإسكان من خلال الحفاظ على الإنتاج ودعم الاستثمار في هذا المجال مع احترام الخصوصيات والمتطلبات الترابية.

وتميز هذا اللقاء أيضا بمقترحات من الوزارة تتعلق بمشروع قانون المالية 2021 تهم الآفاق المستقبلية للنشاط العقاري.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy