تأسيس غرفة التجارة المغربية الكندية في تورونتو – الصحيفة

تأسيس غرفة التجارة المغربية الكندية في تورونتو

تم، مؤخرا، تأسيس غرفة التجارة المغربية الكندية كهيئة كندية غير ربحية مقرها تورونتو، وهي أكبر مدينة في البلد الأمريكي الشمالي.

وحسب مؤسسي الغرفة، فإن سياسات الانفتاح الاقتصادي والتجاري والمالي للمغرب، وكذا رغبة كندا في تنويع شركائها الاقتصاديين تفرض تمتين العلاقات الاقتصادية والتجارية والثقافية بين البلدين.

ويتمثل الهدف الرئيسي من تأسس الغرفة في تعزيز وتسهيل تنمية التجارة بين المقاولات الكندية والمغربية، لا سيما في مقاطعة أونتاريو.

ويتعلق الأمر بتقديم الخدمات للشركات الكندية التي ترغب في استكشاف السوق المغربية، وكذا للشركات المغربية الراغبة في ولوج السوق الكندية.

وتشمل مجموعة الخدمات التي تقدمها الغرفة، برامج لتطوير القدرات والتشبيك وتوأمة المقاولات ودعمها في مجال التسويق، على الخصوص.

كما توفر الغرفة المواكبة لأعضائها وكافة المستفيدين من خدماتها فيما يتعلق بأبحاث السوق وتقييم المشاريع والولوج إلى المعلومة والتحليلات المبتكرة والبعثات التجارية إلى المغرب وإلى كندا .

وتضم غرفة التجارة المغربية الكندية في تورنتو، التي تم تأسيسها بمبادرة من المقاولات خميسة خمسي ومليكة منير ونرجس لزرق، محامين وسيدات ورجال أعمال وخبراء في المحاسبة وممثلي قطاعات أخرى من مشارب مختلفة.

وعقد أعضاء الغرفة التجارية المغربية الكندية لقاء مع وفد عن منصة المغاربة مقاولي العالم التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب في تورونتو.

وفي ختام هذا اللقاء، الذي أداره رجال أعمال مغاربة، تم الاتفاق على إيلاء الغرفة دور "سفير" على مستوى تورونتو لتشجيع منصة الاتحاد العام لمقاولات المغرب المخصصة لمغاربة العالم والمساهمة في تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية.

تعليقات الزوار ( 0 )

التعليقات تعبر عن اراء ومواقف اصحابها

اترك تعليقاً

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .