تألق الوداد والرجاء في "العصبة".. أي حظوظ لـ"سَفِيرَيْ" المغرب في دور الربع؟

حققت سفيرا كرة القدم المغربية إنجازا تاريخيا، من خلال مشاركتهما القارية في بطولة كأس عصبة الأبطال الإفريقية، حيث بلغ كل من الرجاء والوداد الرياضيين، محطة دور ربع النهائي، في انتظار تكرار إنجاز السنة الماضية، حيث كانت تمثيلية الكرة المغربية في مباراة نهائي المسابقة الإفريقية، عن طريق القطب "الأحمر" للعاصمة الاقتصادية.

الوداد الرياضي.. من أجل مواصلة التوهج!

سيرا على نفس منوال السنوات الخمس الأخيرة، فإن فريق الوداد الرياضي، تمكن من تجاوز مرحلة دور مجموعات كأس عصبة الأبطال الإفريقية، كما هو الحال منذ نسخة سنة 2016، حيث يسعى الفريق "الأحمر" إلى بلوغ المباراة النهائي، للمرة الثالثة، في ظرف خمس سنوات، بعد نسخة 2017 حيث حقق اللقب أمام الأهلي المصري و2019 حين واجه الترجي التونسي.

في النسخة الجارية، يواجه الفريق "الأحمر" خصما يعرفه جيدا، يتعلق الأمر بفريق "ماميلودي صن داونز" من جنوب إفريقيا، وذلك في مباراة حاسمة لتصدر المجموعة الثالثة، السبت القادم، حيث ينبغي على الوداد تحقيق نتيجة الانتصار، من أجل تفادي مواجهة متصدري المجموعات الثلاث الأخرى.

في حال تحقيق نتيجة عدا الانتصار، سيكون الوداد على موعد مع ثلاث احتمالات خلال دور ربع النهائي، إما مواجهة الترجي التونسي في "بروفة" مكررة لنهائي النسخة الماضية، أو "تي بي مازيمبي" الكونغولي، الذي حسم صدارة المجموعة الأولى، في انتظار التعرف على متصدر المجموعة الثانية، الذي ستلعب بين الأهلي المصري، والهلال السوداني أو نجم الساحل التونسي.

انتصار الوداد في جنوب إفريقيا، وإن كان سيجعل الفريق "الأحمر"، يستفيد من الاستقبال داخل الميدان، في مباراة إياب دور ربع النهائي، فإنه يضع الفريق أمام احتمال مواجهة "غريمه" الرجاء الرياضي، باعتباره وصيفا للمجموعة الرابعة، كما ينذر بمواجهة "حارقة" أمام الزمالك المصري، وصيف المجموعة الأولى أو أحد الأندية العربية الثلاث ممن سيخطف تذكرة العبور، وصيفا عن المجموعة الثانية.

الرجاء الرياضي.. 15 سنة بعد الغياب!

تعود آخر مناسبة، تجاوز فيها فريق الرجاء الرياضي، دور المجموعات لمسابقة عصبة الأبطال الإفريقية، إلى سنة 2005، حين كان بنظام المجموعتين، حيث تمكن حينها الفريق "الأخضر" من بلوغ دور نصف نهائي المسابقة، قبل الخروج على يد النجم الرياضي الساحلي التونسي.

بعد غياب عن ساحة أمجد المسابقات القارية للأندية، تمكن الرجاء من بلوغ دور ربع نهائي "العصبة"، وصيفا لمجموعة "الموت"، خلف المتصدر الترجي التونسي، متفوقا على "فيتا كلوب" الكونغولي وشبيبة القبائل الجزائري، وذلك قبل جولة من نهاية دور المجموعات.

وإن كانت المواجهة الأخيرة "شكلية"، حيث أن الرجاء حسم وصافة المجموعة الرابعة، فإن الفريق ينتظر التعرف على خصمه في دور ربع النهائي، الذي لن يخرج عن دائرة متصدري المجموعات الثلاث الأخرى، حيث ستكشف الجولة الأخيرة عن هويته، بعد أن حسم "تي بي مازيمبي" الكونغولي صدارة المجموعة الأولى.

خوض مباراة إياب دور ربع النهائي، وإن كان عائقا في حسابات المواجهات المباشرة، فإن المعطى لن يشكل هاجسا للرجاء، باعتبار الأخير متفوقا، بالأرقام، خارج قواعده، حيث يملك سجلا من عشر مباريات، متتالية "دون خسارة"، في رحلته الإفريقية، مع احتساب مشوار الفريق في كأس الكونفدرالية الإفريقية، خلال النسخة الماضية.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy