تاعرابت: أصبحت ناضجا في سن الثلاثين.. وفخور بالعودة لحمل قميص المنتخب – الصحيفة

تاعرابت: أصبحت ناضجا في سن الثلاثين.. وفخور بالعودة لحمل قميص المنتخب

  عبّر اللاعب الدولي المغربي عادل تاعرابت، المحترف في صفوف فريق بنفيكا البرتغالي، عن سعادته بالعودة لحمل قميص المنتخب الوطني، بعد أن تلقى دعوة الناخب الوطني الجديد، البوسني وحيد خليلهودزيتش، من أجل المشاركة في المبارتين الإعداديتين المقبلتين أمام بوركينا فاسو والنيجر.

تاعرابت، الذي شارك، أمس الاثنين، في أول حصة تدريبية، بالملعب الكبير لمدينة مراكش، قال في تصريح صحافي إنه لبى نداء المنتخب، مردفا "أنا مسرور بالعودة مجددًا، وسعيد للتشجيع الذي حظيت به عند عودتي، كما أشكر المغاربة على مساندتهم لي حتى في غيابي عن المنتخب لسنوات"، مضيفا "المهم حاليًا هو الدخول في الأجواء، وأساهم بالتمريرات الحاسمة، مع تأدية المهام الدفاعية كذلك، حيث سأحاول أن أظهر الجميع ما يمكنني فعله في المباراتين المقبلتين".

وتابع، قائلا "احترفت كرة القدم في سن الـسابعة عشرة وعشت في مساري فترات عصيبة لمدة سنتين، حيث عملت كثيرا من أجل العودة، كما يسبق لي أن عملت بهذا القدر من أجل استرجاع مقوماتي المعهودة، والتي سأحاول استثمارها وإثبات نفسي مع المنتخب"

 تاعرابت، الذي لم يخض أي مباراة دولية رفقة "الأسود"، منذ سنة 2014، يتطلع لاسترجاع بريقه المفقود على أرضية الميدان، سواء مع المنتخب الوطني أو فريقه بنفيكا، الأخير الذي جدد ثقته في اللاعب بتمديد العقد الذي يربط الطرفين إلى غاية 2022، (تاعرابت) ختم قائلا "لدي 30سنة حاليا وتعلمت أشياء كثيرة، أعتقد بأني أصبحت ناضجاً".

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .