تصنيف دولي: الجنسية المغربية "منخفضة الجودة" والفرنسية الأفضل عالميا

كشف "مؤشر جودة الجنسية" الخاص بسنة 2019، الذي تصدره مؤسسة "Henley & Partners" البريطانية كل عام، أن الجنسية المغربية تصنف ضمن فئة "الجنسيات منخفضة الجودة"، بحلولها في المرتبة 113 من أصل 160 جنسية شملها التقرير الذي يعتمد على عدة مؤشرات أبرزها حرية السفر والتنقل الاستقرار والسلام.

وحسب التقرير الصادر مؤخرا، والمعتمد على معطيات سنة 2018، فقد تحسن ترتيب الجنسية المغربية بانتقالها من الرتبة 118 إلى الرتبة 113 عالميا، لكن التنقيط الإجمالي للمغرب تراجع رغم ذلك، إذ حصل على 28,1 في المائة هذا العام مقابل 28,3 في المائة العام الماضي.

جودة منخفضة

وظلت جنسية المغاربة في التصنيف البرتقالي، وهو الرابع ضمن 5 تصنيفات ويخص الجنسيات "ذات الجودة المنخفضة" التي يتراوح تنقيطها بين 20 و34,9 في المائة، وهو أعلى من التصنيف الأحمر الخاص بالجنسيات "ذات الجودة المنخفضة جدا"، كما أنه أقل من التصنيف الأزرق الخاص بالجنسيات "ذات الجودة مرتفعة جدا"، والأخضر الغامق المتعلق بالجنسيات "ذات الجودة المرفعة" والأخضر الفاتح المرتبط بالجنسيات "ذات الجودة المتوسطة".

وحصل المغرب على تصنيف مرتفع بخصوص معيار الاستقرار والسلام، وعلى تصنيف لا بأس به بالنسبة للتنمية البشرية، لكن المؤشرات التي أدت إلى تراجع ترتيبه كانت تلك المتعلقة بحرية التنقل والاستقرار في الخارج وحرية السفر والقوة الاقتصادية.

وعلى المستوى التصنيف المفصل، فقد حلت الجنسية المغربية في الرتبة 131 بمعدل 16,2 في المائة بخصوص القيمة الخارجية للجنسية، وفي الرتبة 120 بتنقيط 30,4 في المائة بالنسبة لحرية السفر بواسطة الجواز المغربي وعلى الرتبة 51 بمعدل 1,9 في المائة بالنسبة لمؤشر حرية التنقل.

الجنسيات العربية والمغاربية

أما عربيا، فقد كانت الجنسية الأفضل هي الجنسية الإماراتية بحلولها في المرتبة 42 عالميا، تليها الجنسية الكويتية في الرتبة 70، فالجنسيتان القطرية والعمانية في المركز 78، ثم الجنسية السعودية في الرتبة 81، متبوعة بالجنسية البحرينية في الرتبة 82.

وحلت الجنسية الأردنية في المركز 121، لتكون بذلك أفضل من نظيرتها المصرية التي جاءت في الرتبة 127، تليها الجنسية اللبنانية في الرتبة 130، أما الجنسيات الأسوأ فكانت تواليا هي جنسيات العراق والسودان واليمن وسوريا، وهذه الأخيرة حلت جنسيتها في المركز 156 من أصل 160 دولة.

وعلى المستوى المغاربي، كانت الجنسية التونسية هي الأفضل بحلولها في الرتبة 107 متبوعة بالجنسية المغربية، ثم الجنسية الجزائرية في المركز 118، تليها جنسية موريتانيا في الرتبة 136 فجنسية ليبيا في الرتبة 145.

الجنسية الفرنسية الأفضل

وعلى المستوى العالمي، حلت فرنسا في الرتبة الأولى كأفضل جنسية في العالم للسنة الثامنة على التوالي بحصولها على معدل 83,5 في المائة، تليها الجنسيتان الألمانية والهولندية في المرتبة الثانية ثم الدانماركية في المرتبة الثالثة، فالجنسيتان النرويجية والسويدية في الرتبة الرابعة، أما الجنسية الأيسلندية فحلت خامسة متبوعة بالجنسية الفنلندية في المرتبة السادسة ثم الجنسية الإيطالية في الرتبة السابعة، تليها الجنسية البريطانية في المركز الثامن والأيرلندية في المركز التاسع والإسبانية في المركز العاشر.

وابتعدت جنسيات دول كبرى عن التصنيف الأول لتحل في التصنيف الثاني أو الثالث، على غرار الجنسية الأمريكية التي حلت في الرتبة 25 عالميا، والجنسية اليابانية صاحبة الرتبة 26، وجنسية كندا التي حلت في الرتبة 28 متبوعة بجنسية أستراليا في الرتبة 29، فيما حلت الجنسية الصينية في المركز 56 والجنسية الروسية في المركز 62.

للإشارة، فإن مؤسسة "Henley & Partners" التي تصدر مؤشر جودة الجنسية، والتي يوجد مقرها بالعاصمة البريطانية لندن، تعد مرجعا رئيسا للحكومات والمؤسسات الدولية بخصوص قضايا الإقامة والمواطنة.

الخميس 6:00
غيوم متفرقة
C
°
17
الجمعة
20.17
mostlycloudy
السبت
20.01
mostlycloudy
الأحد
20.87
mostlycloudy
الأثنين
18.96
mostlycloudy
الثلاثاء
17.9
mostlycloudy