تعبئة أزيد من 4000 عنصر أمن لتأمين المباراة الفاصلة بين المنتخب المغربي ونظيره للكونغو الديموقراطية

 تعبئة أزيد من 4000 عنصر أمن لتأمين المباراة الفاصلة بين المنتخب المغربي ونظيره للكونغو الديموقراطية
الصحيفة من الرباط
الثلاثاء 29 مارس 2022 - 14:52

كشف والي أمن الدار البيضاء، عبد الله الوردي، أنه ستتم تعبئة أزيد من 4000 عنصر أمن لتأمين المباراة الهامة التي ستجمع مساء اليوم الثلاثاء في المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء المنتخب الوطني المغربي بنظيره للكونغو الديموقراطية برسم إياب الدور الحاسم من التصفيات الافريقية المؤهلة لمونديال قطر 2022 في كرة القدم.

وقال الوردي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء انه بخصوص الترتيبات الأمنية المتعلقة بهذه المباراة سيتم تعبئة 4000 إلى 4500 موظف أمن إضافة الى الوسائل المادية الجديدة التي سيتم توظيفها في اطار هذا العمل النظامي من سيارات ووسائل تقنية حتى تمر هذه المباراة في أحسن الظروف .

و أشار الى انه استعدادا لهذه المباراة هيأت ولاية أمن الدار البيضاء ترتيبات محكمة، وذلك بدء بالاحتياطات و قوات الدعم التي زودتها بها المديرية العامة للامن الوطني من وسائل مادية وبشرية و لوجستيكية، مبرزا أن تم تهييئ جميع الترتيبات التي سيشرع العمل بها انطلاقا من منتصف نهار اليوم الثلاثاء الى غاية تفكك الجماهير.

وأوضح أن الترتيبات الأمنية تهم على الخصوص استقبال الجماهير الوافدة على المركب الرياضي محمد الخامس، ثم الولوج إلى المدرجات، وكذلك أثناء المباراة من خلال تتبع الحالة الميدانية داخل المدرجات لمنع أي مشاكل قد تحصل.

وعند نهاية المباراة، يضيف الوردي، ستكون هناك ترتيبات امنية محكمة من أجل مرافقة الجماهير و تتبعهم الى غاية تفككهم.

وأبرز ان المديرية العامة للأمن الوطني منحت ولاية أمن الدار البيضاء العدد الكافي من القوات الأمنية التي تشكل استثناء بالنسبة لهذه المباراة، مضيفا أنه تم تجنيد جميع الفعاليات الأمنية المتواجدة على صعيد ولاية الدار البيضاء التي ستشارك في هذا العمل النظامي الكبير .

ويضرب المنتخب المغربي ونظيره للكونغو الديموقراطية، موعدا مساء الثلاثاء في مباراة إياب الدور الحاسم التي سيحتضنها المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، انطلاقا من السابعة والنصف ،علما أن مواجهة الذهاب في كينشاسا آلت إلى التعادل الإيجابي ( 1-1 ).

وسيقود هذه المباراة الحكم البوروندي ندابيها ونيمانا باسيفيك بمساعدة غاي نكولو إلفيس (الكاميرون) وتياما سيدو (بوركينافاصو).

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...