جامعة الكرة تستفيد من 4 ملايير سنتيم في إطار مشروع "FIFA Forward 2.0"

صادق الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، خلال اجتماعه المنعقد، أمس، في العاصمة الكونغولية كينشاسا، على المنح المتعلقة بمشروع "FIFA Forward 2.0"، المتعلق بتطوير كرة القدم في القارة الإفريقية، والذي يهدف إلى دعم الاتحادات القارية المنضوية تحت لواء الاتحاد، ماديا، على امتداد الأربع سنوات المقبلة.

وسيستفيد المغرب، على غرار باقي الدول الإفريقية من منحة تقدر بأربع ملايين دولار (4 ملايير سنتيم)، في إطار عقدة برنامج (2019-2022)، حيث ستحصل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، على مليون دولار سنويا؛ 500 ألف مع مطلع السنة (يناير) والبقية في شهر يونيو (في حال استكمال المعايير الموضوعة)، حسب ما صرح به فيرون موسينغو أومبا، مدير التطوير لدى "فيفا" المكلف باتحاديات إفريقيا و"الكارييب".

برنامج "Forward 2.0" الذي أعلنه الاتحاد الدولي، يأتي ليعوض البرامج القديمة على غرار "Goal" و"Performance"، حيث تم اعتماد المشروع الجديد، خلال الجمعية العامة ل"الفيفا"، في يونيو من العام الماضي، قبل أن يتم المصادقة عليه، خلال اجتماع المكتب التنفيذي، في العاصمة الرواندية كيغالي، في أكتوبر الماضي.

وستتوزع ميزانية الأربع ملايين دولار، التي ستمنحها الفيفا للاتحادات القارية، خلال السنوات الأربع المقبلة، بين جزء موجه لتسيير شؤونها وجزء آخر من أجل إنجاز مشاريع وهياكل رياضية (بناء وترميم الملاعب وغرف الملابس، تهيئة أرضيات الملاعب ذات العشب الاصطناعي والطبيعي، تجديد المقاعد، وتدعيم الملاعب بنظام الإعلام الآلي)، وفق برامج مسطرة.

يشار إلى أن "فيفا" رفعت من قيمة الإعانات بنسبة 20بالمائة مقارنة بالفترة ما بين 2015و2018، حيث المبلغ الموجه للاتحادات القارية إلى مليار و746 مليون دولار، وجاء ذلك نتيجة للموارد المالية الهائلة التي حصلت عليها من عائدات نهائيات كأس العالم "روسيا 2018"

الجمعة 21:00
سماء صافية
C
°
10.07
السبت
12.62
mostlycloudy
الأحد
12.16
mostlycloudy
الأثنين
12.17
mostlycloudy
الثلاثاء
12.49
mostlycloudy
الأربعاء
15.73
mostlycloudy