جمعية: مرجة "الفوارات" بالقنيطرة تعاني التدمير البيئي

تقدمت جمعية "أوكسجين" للبيئة والصحة، والجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بمراسلات إلى 19 مؤسسة عمومية من وزارات معنية وجماعات ترابية من أجل التدخل عاجلا لإنقاذ مرجة الفوارات من التدمير والتدهور البيئي الخطير الذي يهدد بيئة وسلامة المنطقة الرطبة.

وعبر أيوب كرير وهو باحث في علوم المجال والتنمية المستدامة، على أن مرجة الفوارات تعتبر من أهم المناطق الرطبة القارية المصنفة منذ سنة 1996 كموقع ذات أهمية بيولوجية وإيكولوجية، والتي تم تسجيلها ضمن لائحة (رامسار) للمناطق الرطبة ذات الأهمية الإيكولوجية على الصعيد العالمي سنة 2018، حيث تشمل مجرى مائيا للسهل الأطلسي الأسفل الذي يعد من بين القلائل من أمثاله التي مازالت جارية جزئيا.

وتتميز ببراريها الرطبة ذات النباتات المحبة للرطوبة. وتنمو بها أنواع عديدة من النبات من فصائل مختلفة وساكنة حيوانية تتميز بالعديد من اللافقريات، وتتواجد بها أنواع عديدة من الطيور البرية المقيمة والمهاجرة المهددة بالإنقراض.

كما تعتبر مرجة الفوارات المتنفس الوحيد لساكنة المنطقة تحقق لهم عنصر الراحة والتمتع للساكنة المجاورة٬ والمجال الوحيد لتوفير التسلية والترفيه حيث تمثل إرث المنطقة وثروتها الطبيعية، وجزءا لا يتجزأمن حاضرها ومستقبلها.

إلا أن التخريب الذي يطال هذه المنطقة الرطبة يمثل جرما في حق البيئية ويهدد الأمن الإيكولوجي الخاص بهذه المرجة، عبر عمليات للبناء والردم وطمر أجزاء كبيرة من المرجة، واكتساح لوبي العقار رغم خطورة البناء عليها، إضافة إلى مقذوفات المياه العادمة المنزلية والصناعية، وإلقاء أكوام من النفايات الصلبة والحيوانات النافقة، وفضلات المحلات التجارية والحرفية٬

وعليه، نبهت جمعية "أوكسجين" للبيئة والصحة والجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك، إلى الوضع الكارثي الذي آلت إليه مرجة الفوارات، كما ناشدت السللطات التدخل عاجلا واتخاذ كل ما يلزم من تدابير لإنقاذ هذا الفضاء الإيكولوجي من كلأشكال التدمير والتدهور، وإعادة التوازنات الهيكلية لهذه المنطقة الطبيعية المتضررة لإزالة كل أسباب الإختلال.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy