خاص.. حالة الإصابة بكورونا في نادي إشبيلية لا تشمل المغربيين بونو والنصيري

 خاص.. حالة الإصابة بكورونا في نادي إشبيلية لا تشمل المغربيين بونو والنصيري
الصحيفة - عمر الشرايبي
الأربعاء 29 يوليوز 2020 - 19:37

علمت "الصحيفة" من مصدر خاص، أن الحالة المؤكد إصابتها بفيروس "كوفيد-19" داخل نادي إشبيلية الإسباني، لا تشمل اللاعبين المحترفين المغربيين في صفوف الفريق الأول؛ الحارس ياسين بونو والمهاجم يوسف النصيري، في الوقت الذي تكثمت إدارة "الأندلسي" عن هوية اللاعب المصاب.

وأفاد المصدر نفسه، أن نتائج الاختبارات التي أجريت لكل مكونات النادي، جاءت جلها سلبية، بمن فيها الثنائي المغربي، باستثناء لاعب واحد، لم يتم الكشف عن اسمه، مما فتح باب التكهنات والتأويلات لدى أنصار نادي إشبيلية، لاسيما وأن التقرير الطبي محاط بالسرية المهنية.

في سياق مرتبط، نشر اللاعب يوسف النصيري، تدوينة عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام"، كتب فيها عبارة "الحمد لله"، متنفسا الصعداء بعد ظهور نتائج المسحة الأولى ضد فيروس "كورونا"، في انتظار إخضاع مكونات الفريق إلى مسحة ثانية، للتأكد من وجود إصابات أخرى لدى مخالطي الحالة الإيجابية، من عدمها.

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...