رئيس الوزراء إثيوبيا يدعو مواطنيه للتضحية من أجل إنقاذ البلاد والحفاظ على وحدتها وسيادتها

 رئيس الوزراء إثيوبيا يدعو مواطنيه للتضحية من أجل إنقاذ البلاد والحفاظ على وحدتها وسيادتها
الصحيفة - وكالات
الأحد 7 نونبر 2021 - 9:00

دعا رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، مواطني بلده إلى تقديم تضحيات لإنقاذ إثيوبيا والحفاظ على وحدتها وسيادتها في معركتها ضد متمردي الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي. 

وقال آبي أحمد، في تغريدة على شبكة (تويتر)، أمس السبت، "يجب تقديم التضحيات، وهذه التضحيات سوف تنقذ إثيوبيا"، مؤكدا التزام الإثيوبيين بوحدة بلادهم. 

من جهتها، كتبت إدارة الاتصال الحكومي على شبكة (تويتر)، "الموت من أجل سيادتنا ووحدتنا وهويتنا شرف. لا توجد هوية إثيوبية دون تضحيات". 

وتأتي هذه التصريحات في وقت تتصاعد فيه الاشتباكات بين القوات الإثيوبية ومتمردي الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، حول مدينتي كومبولتشا وديسي، في إقليم أمهرة، على بعد 400 كيلومتر شمال العاصمة أديس أبابا. 

وردا على ذلك، أعلنت الحكومة الإثيوبية حالة الطوارئ لمدة ستة أشهر في جميع أنحاء البلاد، بعد اجتماع مجلس الوزراء يوم الثلاثاء الماضي. 

وكان رئيس الوزراء، آبي أحمد، وعد بالانتصار في الحرب ضد متمردي الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، في شمال البلاد. 

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي تعهد بالنصر في الحرب ضد متمردي الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي شمال البلاد. 

وقال أبي أحمد، في كلمة أمام أعضاء الحكومة الفيدرالية، أوردتها وسائل الإعلام المحلية، "سوف نصدهم بكل ما أوتينا من قوة". 

وأقر رئيس الوزراء الإثيوبي بأن "هناك تحديات جسيمة، لكنني على يقين أننا سنحقق نصرا تاما". 

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...