رئيس ميناء الجزيرة الخضراء: الأزمة مع المغرب أفقدتنا 10 ملايين مسافر.. ونأمل أن ينجح ألباريس في إعادة الربط البحري

 رئيس ميناء الجزيرة الخضراء: الأزمة مع المغرب أفقدتنا 10 ملايين مسافر.. ونأمل أن ينجح ألباريس في إعادة الربط البحري
الصحيفة – حمزة المتيوي
الأثنين 28 مارس 2022 - 16:55

عبر رئيس هيئة ميناء الجزيرة الخضراء الإسباني، خيرالدو لاندالوثي، اليوم الاثنين، عن أمله في أن تنجح زيارة وزير خارجية مدريد، خوسي مانويل ألباريس، إلى الرباط، المقررة يوم 1 أبريل، في إنهاء قطيعة امتدت لأكثر من سنتين في مجال النقل البحري، موردا أن هذا الأمر تسبب للاقتصاد الإسباني في خسائر كبيرة وحرم البلاد من عبور 10 ملايين مسافر.

وأورد لاندالوثي في تصريحات لوسائل الإعلام بخصوص التأثيرات الإيجابية المحتملة لعودة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وغسبانيا، أن زيارة ألباريس المُقررة إلى المغرب قد تؤدي إلى إعادة تأسيس كاملة للعلاقات بين البلدين، موردا "الكثيرون أصبحوا على المحك من الناحية الاقتصادية"، لذلك فقد ألح على أن تكون أغراض الزيارة "عملية" وأن تؤدي إلى "عودة الربط البحري بين ميناء الجزيرة الخضراء وميناءي طنجة المتوسطي وطنجة المدينة".

وشدد المسؤول الإسباني على أن الإغلاق المستمر منذ مارس من سنة 2020 كان بسبب وباء كورونا، ولكن أيضا بسبب الخلاف الدبلوماسي"،  وأضاف "منذ ذلك التاريخ انقطع عبور 10 ملايين مسافر، لذلك فإن إعادة العلاقات الثنائية من الناحية الاقتصادية والتجارية أمر مهم للغاية"، وتابع "يجب ألا ننسى أن إسبانيا هي الشريك التجاري الأول للمغرب وتُصدر إليه نحو 8 مليارات يورو من السلع، أي ما يعادل ثلث إجمالي صادراتها إلى القارة الإفريقية".

ولم يتحدث لاندالوثي عن أي موعد لعودة الربط البحري بين المغرب وإسبانيا، إلا أنه أبدى أمله في أن ينتج عن زيارة ألباريس إلى المغرب التي سيلتقي خلالها بنظيره المغربي ناصر بوريطة، "تحديد دقيقة لتواريخ عودة نشاط النقل البحري"، استنادا إلى ما سبق أن أعلنه وزير الخارجية الإسباني الذي أكد أن هذا الموضوع يوجد ضمن أجندته.

ووفق تصريحات ألباريس يوم الأربعاء الماضي، فإنه سيُناقش مع بوريطة "التطبيع الكامل للعلاقات الثنائية المغربية الإسبانية" بالإضافة إلى عودة الربط البحري، كما سيتطرق مع نظيره المكلف أيضا بقطاع المغاربة المقيمين في الخارج عن موضوع عودة نشاط عملية "مرحبا" إلى موانئ الجنوب الإسباني بعد أن جرى إبعادها بقرار من الرباط الصيف الماضي.

هناك ما هو أهم من "ذباب الجزائر"!

لم تكن العلاقة بين المغرب والجزائر ممزقة كما هو حالها اليوم. عداء النظام الجزائري لكل ما هو مغربي وصل مداه. رئيس الدولة كلما أُتيحت له فرصة الحديث أمام وسائل الإعلام ...

استطلاع رأي

في رأيك، من هو أسوأ رئيس حكومة مغربية خلال السنوات الخمس والعشرين من حكم الملك محمد السادس؟

Loading...