"سامسونغ" تعتزم سد ثغرة أمنية في هواتف "غلاكسي"

أعلنت شركة سامسونج للإلكترونيات ، أنها ستصدر مطلع الأسبوع المقبل تحديثًا للبرامج لمعالجة ثغرة أمنية كبيرة ظهرت على هواتف غلاكسي الرائد من إنتاجها. وتعد الثغرة أحدث واقعة خلل تكنولوجي لأكبر شركة تصنيع هواتف ذكية في العالم، حسب ما أفادت وكالة أنباء "بلومبرغ".

ولاحظ مستخدمو الهاتف خلال الأيام القليلة الماضية أن الماسح الضوئي، لبصمات الأصابع بالموجات فوق الصوتية الموجود على شاشات هواتف سامسونغ المستخدم، لفتح الهواتف من أحدث إصدار لطرازي "غلاكسي إس 10" و "نوت 10"، يمكن خداعه ببصمات أصابع غير مسجلة أو عن طريق حامي الشاشة المصنوع من السيليكون، كما يمكن خداعه عند الموافقة على سداد المدفوعات عبر تلك الأجهزة.

وفي أعقاب تقرير أولي نشرته صحيفة "ذا صن" البريطانية، تزايد القلق بشأن النطاق المحتمل لهذه الثغرة الأمنية، الذي قد يجعل بيانات مستخدمي غلاكسي الشخصية، ومحافظهم الإلكترونية عرضة للاختراق. ونصحت سامسونغ مستخدمي هذه الهواتف في بيان بإزالة أي واق للشاشة من السيليكون، وحذف بصمات أصابعهم المسجلة على الهواتف وإعادة تسجيلها وانتظار إصدار تحديث البرامج.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .