سامورا: قطر مستعدة لضيافة العالم أي كان توجهك الاجتماعي والجنسي.. وأحلم بتتويج إفريقي في "المونديال"

 سامورا: قطر مستعدة لضيافة العالم أي كان توجهك الاجتماعي والجنسي.. وأحلم بتتويج إفريقي في "المونديال"
الصحيفة - عمر الشرايبي
الجمعة 4 نونبر 2022 - 16:57

أكدت فاطمة سامورا، الأمينة العامة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، على جاهزية دولة قطر لاستضافة بطولة كأس العالم، خلال الفترة مابين 20 نونبر و18 دجنبر القادم، مبرزة أهم المهرجان الكروي، قياسا بما عاشه العالم خلال العامين الماضيين.

في لقاء إعلامي، قبيل أقل من 16 يوما عن انطلاقة "المونديال"، قالت سامورا، إن "هذه النسخة التي تقدم لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي، ستشهد تجمعا للمنتخبات في مدينة واحدة، سيفد إليها المشجعون من مختلف أنحاء العالم ليجتمعوا، يمزحون ويغنون ويرقصون..ويطلقون المشاعر الإيجابية للعالم".

وأضافت المسؤولة في الـ FIFA، على أنه "قد يرى الناس قطر مجتمعا محافظا، مثل الناس في بلدي السنغال. لكن، دعوني أخبركم بشيء واحد، القطريون هم أكثر الناس كرما على وجه الأرض. الطعام رائع، الشاي جميل! وحين تتمشى على الكورنيش المذهل، سترى شيئا لن تره من قبل. سترى السحر، النور والابتسامات".

وأكدت سامورا على قوة كرة القدم في توحيد الشعوب، مردفة القول "أيا كان عرقك وتوجهك الاجتماعي والجنسي، فأنت مرحب بك والقطريون مستعدون لاستقبالك بأفضل ضيافة يمكنك تخيلها".

وعن التحديات التي واجهتها قطر من أجل استضافة "المونديال"، قالت سامورا إنه "منذ حصول قطر على شرف تنظيم كأس العالم، كانت هناك بعض التحديات، اتخدت إجراءات على مدى السنوات الست الماضية وخاصة من قبل قيادة FIFA الجديدة، وعلينا أن نقر بذلك. لكن أول شيء يجب أن نسلط الضوء عليه لمن لا يزالون يرون أن قضايا حقوق الانسان لم يتم التعامل معها في قطر، هو إلغاء نظام الكفالة".

الأمينة العامة للاتحاد الدولي، دافعت عن دولة قطر إزاء الحملة التي واجهتها، طيلة الأشهر الماضية، مؤكدة إن "الدولة أقرت تدابير لحماية العمال خلال فترات الحر الشديدة. أجريت عمليات تفتيش لمواقع العمل وكذلك أماكن الإقامة وفي الفنادق والمطاعم حيث سيذهب الناس لتناول الطعام".

وتابعت بالقول "عملنا على مدى السنوات الست الماضية مع منظمة العمل الدولية، الاتحاد الدولي لعمال البناء ومركز الرياضة وحقوق الانسان، وكل هذه المؤسسات تؤكد على نجاعة الإنجاز والتقدم، حيث يمكن تصنيف فطر كنموذج تحتدي به البلدان الأخرى في المنطقة'.

وعن آمالها في البطولة، قالت سامورا إنها تحلم أن ترى منتخبا إفريقيا متوجا في "المونديال"، لتختتم بالقول "لا أطيق الانتظار حتى آتي إلى قطر لأن هذا سيحدث قريبا، لذا تابعوا المونديال ونضرب لكم موعدا في 20 نونبر القادم في العاصمة القطرية الدوحة لنستمتع بالساحرة المستديرة".

كي لا نصبح فريسة للأوروبيين!

صَوّتَ البرلمان الأوروبي، على قرار غير مسبوق، يخص وضعية حقوق الإنسان، وحرية الصحافة في المغرب، بواقع 356 عضوا أيدوا قرار إدانة الرباط، بينما رفضه 32 برلمانيا، في حين غاب عن ...

استطلاع رأي

ما هي الدولة التي يوجد بها "رئيسان"، يهنئ كل واحد منهما الآخر ويراسله بشكل رسمي؟

Loading...